18.1 C
بنغازي
2024-05-24
أخبار ليبيا

الحكومة الليبية: إحاطة باثيلي تعكس فشله في ليبيا.. ونرحب بتعيين خوري لخلافته

الحكومة الليبية: إحاطة باثيلي تعكس فشله في ليبيا.. ونرحب بتعيين خوري لخلافته

العنوان

قالت الحكومة الليبية إن إحاطة مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس البعثة الأممية للدعم في ليبيا المستقيل عبدالله باثيلي أمام جلسة مجلس الأمن عكست واقع عدم تمكن المبعوث السابق من أداء عمله طيلة السنوات الماضية بشكل يعكس تطلعات المجتمع الدولي ممثلا في هيئة الأمم المتحدة لحل المشكل الليبي.

وأضافت الحكومة، في بيان، أن إحاطة باثيلي احتوت على ما يؤيد موقفها من ممارساته السابقة والخاطئة والتي تدل على انحيازه الدائم لطرف دون الآخر، وفشله المستمر في جمع جميع الأطراف الليبية في نطاق تصالحي واحد.

الحكومة الليبية: نستنكر إحاطة باثيلي

واستنكرت الحكومة الليبية ما ورد بتصريحات المبعوث الأممي السابق ضمن إحاطته من كون إضافة كرسي للحكومة الليبية في جلسة الحوار يعطي طابعا رسميا للانقسام.

وقالت، إنها لا تستغرب من باثيلي هذا الطرح، كونه لطالما كانت نظرته محدودة للتعامل مع جميع الأطراف ومتجاهلا وبتعمد واضح أن الحكومة الليبية هي الحكومة الشرعية المكلفة والممنوحة الثقة من مجلس النواب، وميله الصريح لحكومة انتهت ولايتها ومدتها قانونا.

دعم وحدة الليبيين

وأكّدت الحكومة الليبية أنها كانت ولازالت تدعم أي جهود محلية أو إقليمية أو دولية هدفها الأول لم شمل الليبيين وإنهاء حالة الانقسام المؤسساتي.

 وذكرت أنّها اتخذت خطوات جدية في سبيل ذلك، إذ استضافت المبعوث الأممي السابق مؤخرا للتباحث حول كل ما يتعلق بالحوار والمصالحة، وأوضحت موقفها بشكل واضح وصريح، ولكن استمرار الممارسات الخاطئة من المبعوث المستقيل قوضت جهود المصالحة والحوار بشكل كامل.

وأعلنت الحكومة أنها ترحب بتكليف ستيفاني خوري نائب رئيس البعثة المستقيل، بمهام البعثة الأممية للدعم في ليبيا، وتأمل أن تكون على قدر المسؤولية والحيادية وأن تبتعد عن التوجهات والمصالح الشخصية، وأن تتبع سياسة تجمع الليبيين على كلمة سواء وليس سياسة دعم الانقسام والتشظي.

أخبار ذات صلة

الحكومة الليبية توجه بتوفير إمدادات المياه للزاوية والمناطق الغربية

الصديق محمد

حماد يشكل لجنة لإعادة تنظيم سرت وإزالة التعديات على خطوط النهر الصناعي

الصديق محمد

الحكومة الليبية: وصول كميات كبيرة من البيض المدعوم