18.1 C
بنغازي
2024-04-17
الأخبارأخبار ليبيا

حكومة الدبيبة تسعى للحصول على مساعدة أمريكية لاستعادة المليارات من أصول الدولة الليبية

حكومة الدبيبة تسعى للحصول على مساعدة أمريكية لاستعادة المليارات من أصول الدولة الليبية - PSD العنوان 19 1

العنوان

لا تزال حكومة الوحدة برئاسة عبد الحميد الدبيبة تسعى جاهدة من أجل طلب مساعدة واشنطن لاستعادة عشرات مليارات الدولارات من أصول الدولة الليبية التي تزعم أن القذافي والمقربين منه، خبأوها في جميع أنحاء العالم. جاء ذلك وفق تقرير نشرته قناة العربية.

وتقدر تلك الأموال بنحو 120 مليار دولار أميركي نهبت من الدولة الليبية وأصولها، وهربت للخارج، بحسب تقرير لمنظمة الشفافية الدولية عام 2016.

وتمكنت وكالة تابعة للأمم المتحدة من مساعدة ليبيا على تتبع وتحديد أصول بقيمة 54 مليار دولار فقط من ضمنها ودائع في بنوك وذهب وألماس وطائرات وسفن بعضها في الولايات المتحدة ودول غربية أخرى، وفقا لصحيفة “وول ستريت جورنال”.

وأوضح محمد رمضان منسلي، المسؤول الليبي المكلف باستعادة تلك الأصول، أنه التقى مسؤولين أميركيين في واشنطن وطلب دعمهم.

وأشار إلى أن بعض الحكومات لديها تحفظات حول ما إذا كانت الحكومة الليبية قادرة على إدارة مبالغ مالية بهذا الحجم.

وأوضح أن أي أموال مستردة ستبقى في مكان آمن في الخارج قبل إعادتها على دفعات لتمويل مشاريع محددة، مثل بناء المدارس والمستشفيات، وذلك من أجل طمأنة تلك الدول.

وإلى جانب طلب المساعدة في استعادة الأصول المنهوبة، قال منسلي إنه أثار أيضا مع المسؤولين الأميركيين الذين التقاهم مسألة 8 طائرات شحن من طراز C-130 موجودة منذ عقود في الولايات المتحدة، كان القذافي دفع ثمنها لكنه لم يستلمها.

وذكر التقرير، أن نزاعا داخل مكتب استرداد الأصول حول الرئاسة إلى تعطيل جهود استرداد بعض الأصول في الولايات المتحدة أيضاً في وقت سابق.

وأشار إلى أنه على الرغم من تجميد هذه الأموال بموجب قرار أممي في الخارج، فإن بعض المؤشرات كانت ألمحت خلال السنوات الماضية إلى أن بعض الأطراف ما زالت تستفيد من الإمبراطورية المالية التي تركها القذافي، كما بدأت هذه الأرصدة تسيل لعاب بعض الدول الحاضنة لها، وذلك على غرار بريطانيا، التي تسعى منذ فترة إلى إعداد قانون يسمح لها باستخدام الأرصدة الليبية المجمّدة ببنوكها، لتعويض ضحايا الجيش الأيرلندي، حيث تتهم لندن نظام العقيد الراحل بدعمه في ثمانينيات القرن الماضي.

أخبار ذات صلة

جيريمي برنت: أقمنا حفل إفطار لوزير الدولة عادل جمعة.. وناقشنا كسر الجمود السياسي

فاتح محمد

الحكومة الليبية تطالب بتنفيذ حكم “استئناف بنغازي” بوقف قرار “فتح الاعتمادات” لحكومة الوحدة

الطرابلسي: سنستخدم القوة لفتح منفذ رأس اجدير

الصديق محمد