18.1 C
بنغازي
2024-04-17
أخبار دولية

الحزب الحاكم في جنوب أفريقيا يعلق عضوية الرئيس السابق جاكوب زوما

الحزب الحاكم في جنوب أفريقيا يعلق عضوية الرئيس السابق جاكوب زوما - PSDالعنوان 2024 01 31T132856.968

العنوان

أعلن، حزب المؤتمر الوطني الأفريقي الحاكم، في جنوب أفريقيا، اليوم الأربعاء، تعليق عضوية الرئيس السابق، جاكوب زوما، بعد أن أعلن أنه سيصوت لحزب آخر، في الانتخابات العامة، المقررة هذا العام.

وقال زوما، الذي اتسمت سنواته التسع في السلطة، منذ عام 2009، بفضائح فساد وتباطؤ النمو الاقتصادي، الشهر الماضي، إنه سيدعم حزب “أومكونتو وي سيزوي” الجديد في الانتخابات المتوقعة بين مايو وأغسطس.

ويعكس تعليقه، الانقسامات العميقة في حزب المناضل، نيلسون مانديلا، الذي يحكم جنوب أفريقيا، منذ نهاية نظام الفصل العنصري.

ويقول محللون، وفقا لرويترز، إن انتخابات هذا العام، قد تشهد خسارة حزب المؤتمر الوطني الأفريقي، لأغلبيته البرلمانية للمرة الأولى منذ عام 1994، بعد أسوأ نتيجة له حتى الآن، في الانتخابات البلدية في عام 2021.

وقال، الحزب في بيان، إن “تشكيل حزب الكنيست ليس صدفة”. وأضاف، أن القوات تتجمع “لتشجيع التجمعات الانفصالية للمتمردين على تقويض قاعدة دعم حزب المؤتمر الوطني الأفريقي”.

وجاء في البيان، أن إيقاف زوما عن العمل، ضروري “لحماية والحفاظ على نزاهة (حزب المؤتمر الوطني الأفريقي) ومنع المزيد من الإضرار بسمعته”. ولم يصدر تعليق فوري من زوما.

وسمي حزب الكنيست، على اسم الجناح المسلح السابق لحزب المؤتمر الوطني الأفريقي، في تحد للحركة، التي هيمنت لفترة طويلة.

وكان زوما، على خلاف مع قيادة حزب المؤتمر الوطني الأفريقي، منذ أن أُجبر على الاستقالة، من زعامة الحزب، في عام 2018.

وقد انتقد مرارًا وتكرارًا خليفته، الرئيس الحالي سيريل رامافوسا، الذي خطط حلفاؤه للإطاحة به.

ويحتفظ زوما، بأتباع مخلصين، خاصة في مقاطعة كوازولو ناتال، مسقط رأسه.

وأدى سجنه في عام 2021، بتهمة تحدي أمر المحكمة للإدلاء بشهادته في تحقيق في الفساد، إلى اندلاع احتجاجات ونهب واضطرابات، خلفت أكثر من 300 قتيل.

أخبار ذات صلة

جنوب إفريقيا تنتزع برونزية كأس أمم إفريقيا

الصديق محمد

سيريل رامافوسا يؤدي اليمين كرئيس جديد لجنوب أفريقيا

زايد محمد