أخبار ليبيا الأخبار

الإعلان عن مبادرة الوطن بالجميع

الإعلان عن مبادرة الوطن بالجميع

العنوان-عمّان

أعلنت، كيانات وأحزاب ومستقلين، السبت، عن مبادرة “الوطن بالجميع” من أجل بناء ليبيا دولة حرة مستقلة ذات سيادة.

وأكدت، في ختام اجتماعها في الأردن، على العمل من أجل الالتزام بالمبادرة وإنجازها بالتعاون والتنسيق مع كل القوى الوطنية.

ودعت أبناء الوطن إلى الانضمام لها والتعاون في وضع خطة عمل كفيلة لإنجاز المبادرة. والتأكيد على ضرورة الالتزام بإجراء الانتخابات في موعدها المحدد نهاية هذا العام.

وأكدت  على المحافظة على وحدة ليبيا واستقلالها وسلامة أراضيها، وأن الشعب الليبي شعب واحد تجمعه عقيدة الإسلام السمحاء، وروابط الدم والتاريخ والمصير المشترك.

شراكة 

وأكدت أن الشراكة في بناء دولة المؤسسات والقانون، مع الجميع وبالجميع، وفق خيارات الشعب الليبي وإرادته الحرة، والوثيقة العقدية التي يقرها، والآليات الدستورية والقانونية التي يرتضيها، لتأسيس دولة عصرية تحقق العدالة في التنمية والخدمات والعيش الكريم للمواطن.

وكذلك أكدت على ترسيخ مبدأ الفصل بين السلطات، وضمان استقلال القضاء وإرساء مبادئ العدالة وضمان حرية الرأي والتعبير.

ومن بين، ما جاء في المبادرة، التأكيد على التداول السلمي على السلطة واحترام إرادة الشعب وخياراته من خلال انتخابات حرة ونزيهة تنتفي معها أساليب المغالبة والاقصاء والمحاصصة المعززة للانقسام.

وشددت المبادرة على التمسك بإجراء الانتخابات في موعدها المحدد كوسيلة للتغيير السلمي وتوعية الشعب بالمشاركة الفعالة لاختيار الأفضل، وتوافق القوى السياسية على اختيار الأجدر والأصلح لخدمة الدولة.

الرجوع للشعب

ودعت المبادرة إلى الرجوع للشعب أو ممثليه للبت في الملفات والمسائل المصيرية الكبرى ضمانا لتحقيق إرادته مجتمعا حيال ذلك. وضرورة إرساء نظام حكم محلي رشيد وناجع يغطي الجغرافيا الليبية، ويؤمن إدارةً عادلةً للثروة والخدمات وينهي المركزية.

وأن حماية الدولة والوطن والمواطن، يجب أن تكون عبر مؤسسات عسكرية وأمنية محترفة، ذات كفاءة عالية وتنظم عملها تشريعات نافذة.

بناء الثقة

ودعت المبادرة إلى بناء الثقة في العملية السياسية عبر حوار صريح وشفاف بين كل الفرقاء، تشارك فيه كل الفعاليات السياسية والاجتماعية بما يقود إلى رؤية توافقية ومشروع وطنيٍ واحد يخرج بالبلد نحو الاستقرار والتنمية.

وأكدت على، رفض ومقاومة كل أشكال التمييز والغبن والظلم والتهميش ونبذ الاحتراب، والتصدي لخطاب الكراهية وبث الفرقة بين الليبيين.

ودعت المبادرة، إلى دعم الجهود المؤسسية والاجتماعية لتحقيق المصالحة الوطنية. كما دعت إلى نبذ كل أشكال التطرف ومكافحة الإرهاب والجريمة والهجرة غير القانونية والفساد الإداري والمالي، والانحرافات التي تشكل خطرًا على الفرد والاسرة والمجتمع والدولة وفقاً للقانون.

الإصلاح 

وشددت المبادرة على، أن الإصلاح التشريعي والسياسي والاقتصادي، أساس وضرورة لبناء الدولة. وأن الهوية الليبية هي الجامعة لكل أفراد المجتمع بكل مكوناته، ويعد الموروث الحضاري والثقافي واللغوي والاجتماعي بتنوعه رصيدًا مشتركًا لكل الليبيين.

وذكرت المبادرة، أن للمرأة والشباب دورهما الفاعل في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، ويقع على عاتق الدولة مسؤولية تمكينهما من فرص الاستثمار ومشاريع التنمية الاجتماعية.

وطالبت المبادرة،  بالعمل على إنهاء معاناة النازحين واللاجئين والمحتجزين، وسجناء الرأي.

كما طالبت، ببناء علاقات خارجية مع المحيط العربي والإقليمي والدولي، وفق مبدأ الاحترام المتبادل والتعاون البناء.

مقالات ذات صلة

(شاهد الصور) وفد القيادة العامة يشارك باجتماع أمني حول ليبيا في باليرمو

صحيفة العنوان

رئيس المجلس الأعلى لقبائل التبو: كل تباوي يحمل السلاح ضد الوطن سنتصدى له

صحيفة العنوان

يونيسيف تقدم دعما لمراقبة التعليم بسوق الجمعة