أخبار ليبيا فيديو

(بالفيديو) إعلام الإخوان يزور حقيقة حديث مسؤول البنتاغون عن مكافحة الإرهاب في ليبيا لزعم بدعم إسرائيل  

طرابلس-العنوان

نشرت قناة “ليبيا الوطن” الفضائية العاملة من تونس بإدارة الإعلامي منصور عبيد والمقربة من رجل الأعمال المحسوب على جماعة الإخوان المسلمين أشرف بن إسماعيل أمس الجمعة حديثاً حول ليبيا لوزير الدفاع الأمريكي بالوكالة ( البنتاغون ) ولكن بعد أن تلاعبت به تماماً وأخرجت عن معناه الصحيح نتيجة خطأ في الترجمة.

وحسبما أفادت صحيفة المرصد الليبية التي رصدت الفيديو الذي نشرته القناة على شاشتها وعبر صفحتها الرسمية على فيسبوك وكان يتحدث فيه نائب وزير الدفاع الأمريكي بالوكالة “بات شاناهان” وكانت المغالطة الأولى أن هذه القناة قد عرّفت “شاناهان” بأنه وزير للدفاع  بينما هو مكلّف بالوزارة وذلك لاستقالة الوزير “جيم ماتيس” مطلع العام الجاري.

وفي الموضوع الأساسي، زعمت القناة بأن “شانهان” قد قال بأن المشير خليفة حفتر يدعم إسرائيل ويكافح الإرهاب وبأن دعمه مهم للعملية السياسية الديمقراطية وأن هذا هو ما يهم الإدارة الأمريكية.

 وكان شانهان يتحدث للصحفيين قبل عدة أيام عن مكالمة الرئيس دونالد ترامب والمشير خليفة حفتر التي أُعلن عنها يوم الجمعة قبل الماضية.

وأوضحت المرصد أن شانهان لم يستخدم لفظ إسرائيل على الإطلاق عندما كان يتحدث عن حفتر، بل استخدم جملة  “ His role in counter terrorism “ والترجمة الصحيحة لهذه الجملة هي “  دوره في مكافحة الإرهاب ”.

ولكن القناة حوّلت ترجمة جملة “His role ”  ومعناها  “دوره” إلى كلمة “Israel ” ومعناها  “إسرائيل” وذلك فيما يبدوا على الأقل لعدم إجادة صحافييها ومحرريها للغة الإنجليزية وعدم تمييزهم للمصطلحات وسياقها العام  في حال لم يكن الأمر متعمداً بتقويل المسؤول الأمريكي مالم يقله وذهبت إلى أبعد من ذلك بتأويل الحديث عبر صفحتها على فيسبوك على أنه حديث عن تعاون إسرائيلي مزعوم مع حفتر.

وكانت كل الصحف والقنوات الأمريكية والدولية قد نقلت حديث شانهان المشار له أعلاه مكتوباً ونقلت الجملة صحيحة ألا وهي “ His role in counter terrorism “ وهي الجملة التي تحولت في الإعلام الليبي بقدرة قادر إلى “دعم إسرائيل ومكافحة الإرهاب ومن بين هذه المواقع مثلا قناة ” سي إن إن “ووكالة ” بلومبيرغ ” وقناة فرانس 24 الناطقة بالإنجليزية  تضاف لها صحف ” وول ستريت جورنال ونيويورك تايمز وواشنطن بوست ” بل وحتى موقع “ميدل إيست آي ” القطري الناطق بالإنجليزية والمعروف بسياساته المناهضة للمشير حفتر ومجلس النواب الليبي وحكومته !.

وفي الأثناء انجرت عشرات الصفحات على فيسبوك وراء هذه الترجمة المغلوطة من قناة “ليبيا الوطن ” وروّجت لحديث “شانهان ” على أنه حديث عن إسرائيل ومن هذه الصفحات من لها متابعين بعشرات الآلاف بينها صفحة رسمية تابعة للواء المرسى بقيادة صلاح بادي نشرت رابط حديث المسؤول الأمريكي رغم أن محتوى الرابط مخالف تماماً لما نشرته من حديث معه ! .

كما إنجر خلفها العديد من المدونين كان من الغريب أن بينهم من يقيم في دول ناطقة بالفرنسية ولإنجليزية مثل كندا ومن هؤلاء عضو جماعة الإخوان المسلمين عبدالقادر القنين الذي أورد الخبر كخبر عاجل على صفحته رغم أنه غير عاجل على الإطلاق لأنه جاء قبل قرابة أسبوع تقريباً.

مقالات ذات صلة

دورة لمحفظي القرآن الكريم ببنغازي

صحيفة العنوان

سلامة والسفير الروسي يناقشان الملف الليبي

زايد هدية

ضم عدد من ذوي الإعاقة المستديمة لـ “هيأة رعاية أسر الشهداء والمفقودين”

صحيفة العنوان