أخبار ليبيا

إرهابي تونسي معتقل في طرابلس يتهم حكومته بتسفير الجهاديين إلى سوريا

طرابلس-العنوان

كشف إرهابي تونسي معتقل لدى السلطات الأمنية بطرابلس أن “الحكومة التونسية كانت على علم بتسفير شبابها إلى سوريا وأن عناصر جهادية غادرت البلاد عبر مطار تونس قرطاج الدولي بجوازات سفر مختومة “.

وقالت ألفة الحمروني، والدة رحمة وغفران الشيخاوي المعتقلتين بأحد السجون الليبية “إن من قصدته لأقدم شكواي اكتشفت أنه هو من يقف وراء تسفيرهما، وهو من دفع بهما إلى المحرقة”، دون أن تسمي من هي هذه الجهة.

وتطالب الحمروني السلطات التونسية باسترجاع حفيدتها البالغة من العمر عامين ونصفا وابنتيها رحمة (17 سنة) وغفران (20 سنة) بعد أن اعتقلا في سرت وصبراتة.

وفي شهادات أخرى تقدمها الصحفية الجزائرية ناهد زرواطي ضمن شريط وثائقي بعنوان “مجندون تحت الطلب” سيعرض قريبا. ذكرت زرواطي أن الوثائقي يفضح تورط قيادات في حزب سياسي تونسي معروف تولى الحكم في فترة معينة.

ويبرز الوثائقي كيفية تجنيد الشباب للذهاب إلى سوريا وليبيا من خلال اعترافات لدواعش تونسيين موجودين داخل السجون الليبية.

ومن بين الإرهابيين الذين قابلتهم الصحفية، عاطف الذوادي المتورط في عمليات باردو وسوسة وتفجير حافلة الأمن الرئاسي. والذي ألقي عليه القبض في مدينة صبراتة في 2016 من قبل قوات الردع.

مقالات ذات صلة

لجنة حقوق الإنسان تطالب بعدم إقفال وحدات التحقيق أيام العطلات كونها تمنح الجناة فرصة للإفلات من العقاب

استكمال بعض المشاريع المتعثرة بشحات

#عاجل- العميد أحمد المسماري: لا توجد أية قواعد روسية أو أجنبية على الأراضي الليبية.

صحيفة العنوان