أخبار ليبيا

في بيان لها بشأن الأحداث الجارية.. الداخلية الليبية تدعو إلى عدم المساس بمقرات الدولة

بنغازي-العنوان

قالت وزارة الداخلية بالحكومة الليبية أنها قامت بواجباتها في حماية المتظاهرين السلميين وتأمين المظاهرات، وكذلك حماية الممتلكات العامة والخاصة كما يوجب القانون.

وفي بيان لها، اليوم الأحد، قالت وزارة الداخلية مستمرة في القيام بما هو موكول إليها، مشيرة إلى أنها “لاحظت جنوح البعض من المتظاهرين إلى الاعتداء على المقرات الحكومية، ومحاولة اقتحام بعض الإدارات الأمنية بقوة السلاح”.

وتابع البيان، “يعلم الجميع أن استقرار الأوضاع الأمنية الذي جاء تالياً لقيام القوات المسلحة بتحرير الوطن من الإرهاب كان ثمنه دماء غالية بُذلت في سبيله ليس من المصلحة الوطنية إهدارها، كما أن إعادة بناء الأجهزة الأمنية قد جاء نتيجة جهود مضنية بذلها ضباط وضباط صف وأفراد هيأة الشرطة وقياداتهم”.

وأشارت الوزارة إلى ما قامت به الأجهزة الأمنية والشرطية من مجهودات في كل ما يهدد الوطن، وآخرها جائحة كورونا حتى سقط منهم شهداء نال منهم الوباء أثناء تأدية أعمالهم في المرافق الصحية.

وتابع البيان، “أن مهمة وزارة الداخلية بكافة أجهزتها في حماية الأرواح والممتلكات لا تكتمل إلا بوعي المواطن وإدراكه بأن صون وحماية مقراتها وأرواح منتسبيها التزام عليها يقع ضمن مهامها”.

ودعت وزارة الداخلية المتظاهرين إلى عدم المساس بمقرات الدولة أو تجاوز حق التظاهر والتعبير السلمي، مشيرة إلى أن الوطن يتعافى من محنة الإرهاب وأن تلك الإدارات بها أبناءكم وأنها في خدمة الوطن.

وتعرض مبنى بلدية بنغازي في مقر مجلس وزراء الحكومة الليبية ليل الأحد إلى عملية إحراق قام بها مخربين اندسوا داخل المظاهرات السلمية في بنغازي، وفي ذات الوقت قامت عناصر مجهولة بالرماية الحية على مديرية أمن المرج.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق