أخبار ليبيا

كهرباء بنغازي: شحنة سفينة “الديزل” ستخفف طرح الأحمال ولن تحل المشكلة

العنوان_بنغازي

قال ربيع خليفه، المتحدث الرسمي بأسم الهيئة العامة للكهرباء والطاقات المتجددة بالحكومة الليبية، إن الشبكة الكهربائية بالمنطقة الشرقية تمر في هذه الأيام بعجز كبير وساعات طرح احمال كثيرة والسبب الرئيسى لها هو نفاذ الوقود الخفيف (الديزل) من خزنات الشركة العامة للكهرباء وعدم تزويدنا بالوقود من قبل شركة البريقة لتسويق النفط .

أضاف “خليفه” في بيان، اليوم السبت: “وصل العجز إلي (1000 ميجاوات ) و هذه للمرة الأولي التي يصل فيها العجز إلي هذا الرقم في الشبكة الشرقية منذ سنوات هذا الكمية من العجز أسفر عن ساعات طرح احمال مطولة من 12 وقد تصل إلي 15 ساعة علي كل المدن والمناطق في المنطقة الشرقية والمنطقة الوسطى ومناطق الصحراء وقد يزيد عدد الساعات بحسب زيادة الطلب علي الطاقة وذلك بحسب إفادة إدارة التحكم الشرقية”.

وتابع “خليفه” قائلاً: “بعد وصول ناقلة نفط مساء أمس الجمعة لميناء مدينة بنغازي والتي متنها كمية من الوقود الخفيف تقدر (36مليون لتر )هذه الناقلة تابعة لشركة البريقة لتسويق النفط ، وبعد وصولها بدأت بتفريغ حمولتها وتم ضخ جزء من الكميات المتفق عليها مع شركة البريقة إلي خزنات الشركة العامة للكهرباء وتحديدا خزنات محطة كهرباء شمال بنغازي رغم ان الكمية بسيطة ولاتحل المشكلة كلياً ولكنها ستقلص العجز بالشبكة الكهربائية بالمنطقة الشرقية ومعها ستقل ساعات طرح الاحمال إلي ان يتم تزويدنا من قبلهم بالكميات المتفق عليها مع شركة البريقة والتي تصل إلي ( 150مليون شهرياً)”.

وعن الوضع الحالي، قال “خليفه”: “بعد وصول الوقود لخزنات محطة كهرباء شمال بنغازي يمر الان عبر منظومات معالجة وفلترة الوقود الخفيف (الديزل ) لتنقيته من الشوائب ليتم بعدها ضخ الوقود إلي الوحدات حتي يتم إعادة تشغيلها والرجوع بها تدريجياً علي الشبكة، وحاليا يتم تدريجياً الرجوع بالأحمال المفصولة علي امتداد كل المدن والمناطق في المنطقة الشرقية والوسطى ومناطق الصحراء من قبل إدارة التحكم الشرقية الذين يصلون الليل بالنهار من أجل الحفاظ علي الشبكة الكهربائية بالمنطقة الشرقية من حالة الاظلام التام”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق