أخبار ليبيا

مجموعة الشباب الوطني: حوار بوزنيقة يسعى إلى إعادة إحياء اتفاق الصخيرات

بنغازي-العنوان

أبدت مجموعة الشباب الوطني، استغرابها من حوار مجلسي النواب والدولة التي تحتضنها بوزنيقة إحدى ضواحي العاصمة المغربية الرباط، مشيرة إلى أن الجلسات تسعى إلى إعادة إحياء اتفاق الصخيرات المنتهي.

وفي بيان لها، اليوم الثلاثاء، أكدت مجموعة الشباب الوطني على أهمية الجلوس والحوار لإنهاء الصراع بين الأطراف السياسية الليبية، مطالبة بأن تكون أهمية هذه المبادرات وجلسات الحوار وفق الثوابت الوطنية التي من شأنها إعادة الأمن والاستقرار لكافة الأقاليم الليبية كما جاء في مؤتمر برلين وإعلان مبادرة القاهرة وما يتلخص من مسار 5+5 وترتيباته الأمنية والعسكرية.

وتابع البيان، “إن ما يشهده الواقع الليبي من خلال الأزمة الليبية وما تمر به البلاد من تحديات جمة في شتى المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية وتنامي خطاب الإقصاء في ظل سياسات ضاغطة وتدخلات إقليمية وخارجية”.

وأكد البيان أن البلد عانى الأمرين خلال العقود المنصرمة مطالبا بضرورة المساهمة في بلورة إصلاح الوضع السياسي والاقتصادي والاجتماعي من أجل الاطمئنان والديمقراطية والحرية والتنمية.

وأعلنت مجموعة الشباب الوطني إنشاء إطار (سياسي -اجتماعي) في بنغازي متطلعة من المخلصين والخيرين من الليبيين داخل البلاد وخارجها الانضمام لنا للدفع بحركة الديمقراطية والحوار المجتمعي الشامل.

وتابع البيان، “من هذا المنطلق ومن وعينا بتحديات الواقع والحاضر والمستقبل ورؤيتنا التنموية لهذا البلد الذي عانى الأمرين خلال العقود المنصرمة وإيماناً منا بحرية الرأي والتعبير والأخذ بعين الاعتبار كافة التوجهات الوطنية التي يؤرقها وضع البلاد الحالي ولقطع الطريق أمام التدخلات الخارجية والإقليمية في المشهد العام وعدم إعطاء الفرصة لتنامي التيارات المتطرفة والمجموعات المسلحة الخارجة عن سلطة الدولة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق