أخبار ليبيا

“صنع الله” يرحب ببياني النواب والرئاسي ويشترط إخلاء المنشآت من التواجد العسكري

طرابلس-العنوان

رحبت المؤسسة الوطنية للنفط بالبيانين الصادرين عن رئيسيْ مجلس النواب والمجلس الرئاسي “فائز السراج وعقيلة صالح”، اليوم الجمعة، حول استئناف إنتاج وتصدير النفط، وتجميد إيرادات البيع في حساب المصرف الليبي الخارجي، حتى يتم التوصل إلى ترتيبات سياسية شاملة وفق مخرجات مؤتمر برلين، مع ضرورة توفر الشفافية والحوكمة الفعالة، إضافة لعودة الإدارة الأمنية في المنشآت النفطية تحت الإشراف الحصري للمؤسسة.

وأكدت المؤسسة التي يترأسها مصطفى صنع الله في بيان لها اليوم الجمعة أنها تقوم ببذل جميع الجهود الممكنة لتأمين سفينة لتقوم بتفريغ خزانات المكثفات، للسماح باستمرار إنتاج الغاز، والذي يتوقع توقفه مساء يوم غد السبت.

وقالت المؤسسة في بيانها أنها أرسلت شحنة ديزل إلى بنغازي الأربعاء الماضي وذلك لسد حاجة وحدات توليد الكهرباء قدر الإمكان في ظل الظروف الحالية، وذلك رغم النقص الشديد لمخصصات المحروقات والديون الضخمة التي تراكمت نتيجة إقفال الحقول المنتجة للغاز والنفط وتوقف المصافي، على حد تعبيرها.

واشترطت المؤسسة في بيانها إخلاء جميع المنشآت النفطية من كافة أشكال التواجد العسكري لضمان أمن وسلامة عامليها، لتتمكن من رفع حالة القوة القاهرة والمباشرة في عمليات تصدير النفط، وفق البيان.

وأعربت المؤسسة عن امتنانها لكافة الجهات الفاعلة المحلية والدولية التي ساعدت في تحقيق التقدم حتى الآن، بما في ذلك بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا وحكومة الولايات المتحدة.

يشار إلى أن المستشار عقيلة صالح وفائز السراج كان قد أصدرا اليوم الجمعة، بيانيْن توافقا من خلالهما على الوقف الفوري لإطلاق النار في كافة أنحاء البلاد، وضرورة استئناف إنتاج وتصدير النفط على أن تجمد إيراداته في حساب خاص بالمصرف الليبي الخارجي إلى حين التوصل إلى تسوية سياسية نهائية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق