أخبار ليبيا

بعد وقف إطلاق النار.. المستشار صالح يطالب بمجلس رئاسي جديد يكون مقره سرت

طبرق-العنوان

طالب رئيس مجلس النواب، المستشار عقيلة صالح، اليوم الجمعة، كافة الأطراف الليبية بوقف فوري لإطلاق النار والعمليات القتالية في جميع أنحاء البلاد.

وأوضح صالح في بيان له أن المطالبة بوقف إطلاق النار تأتي انطلاقاً من المسؤولية الوطنية وما يفرضه الوضع الحالي الذي تمر به البلاد والمنطقة من تردي الأوضاع الاقتصادية والعجز عن تمويل القطاعات الخدمية وانتشار فيروس كورونا وما يتطلبه من حشد للإمكانيات والجهود لمواجهته، وفق البيان.

ودعا صالح إلى أن تكون مدينة سرت مقراً مؤقتاً لمجلس رئاسي جديد يجمع كل الليبيين ويقربهم؛ داعيا أيضا إلى أن تقوم شرطة أمنية رسمية من مختلف المناطق بتأمينها تمهيداً لتوحيد مؤسسات الدولة كمرحلة توافقية أساسية من مراحل البناء على أن تستكمل الترتيبات العسكرية طبقا للمسار التفاوضي العسكري (5+5) برعاية البعثة الأممية والذي تلتزم بمخرجاته فوراً للاتفاق عليها وإعلانها رسمياً.

وأشار المستشار صالح، إلى أن وقف إطلاق النار يقطع الطريق على أي تدخلات عسكرية أجنبية وينتهي بإخراج المرتزقة وتفكيك المليشيات ليتحقق استرجاع السيادة الوطنية الكاملة.

كما طالب بحفظ مقدرات الشعب الليبي باستئناف إنتاج وتصدير النفط وتجميد إيراداته في الحساب الخاص بالمصرف الليبي الخارجي وألا يتم التصرف فيها إلا بعد التوصل إلى تسوية سياسية وفق مخرجات مؤتمر برلين وإعلان القاهرة وبضمانة بعثة الأمم المتحدة والإدارة الأمريكية والدول الداعمة لإحلال السلام والاستقرار في ليبيا وصولاً إلى تحقيق العدالة والشفافية.

وأكد صالح سعيه إلى تجاوز الماضي وطي صفحات الصراع والاقتتال والتطلع إلى المستقبل وبناء الدولة عبر عملية انتخابية طبقا للدستور وإطلاق مصالحة وطنية شاملة كأساس لبناء الوطن وضمان استقراره وإقامة مجتمع دولة القانون مجتمع متسامح الذي يقر فيه الحق للجميع في المشاركة والتعبير عن الرأي والاختلاف بالوسائل السلمية وإتاحة الفرص للجميع دون تهميش أو إقصاء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق