أخبار ليبياالأخبار

المسماري يروي تفاصيل استهداف قارب يحمل مرتزقة خرق منطقة الحظر العسكرية

بنغازي-العنوان

أكد الناطق باسم القائد للقوات المسلحة، اللواء أحمد المسماري، اليوم الإثنين، صحة الأنباء حول استهداف القوات البحرية لقارب انتهك المنطقة العسكرية المحظورة، ويحمل على متنه عشرات من المرتزقة.

وقال المسماري، في بيان، إن القوات البحرية استهدفت قاربًا انتهك المنطقة العسكرية المحظورة وعلى متنه إرهابيين تابعين لـ “مليشيات السراج”، مؤكدًا أن عملية الاستهداف جاءت بعد خرق القارب للمنطقة العسكرية المحظورة، المعلن عنها في وقت سابق.

وأوضح المسماري، أن الاستهداف حصل، ليلة الأحد، وكان على متن القارب نحو 20 عنصراً إرهابيًا من مختلف الجنسيات تابعين لـ “مليشيات السراج”.

وأكد المسماري، أن الاستهداف المباشر للقارب جاء عقب دخوله منطقة الحظر وعدم استجابته لنداءات التحذير المتكررة.

وقال: “تم استهدافه بواسطة وحدات الدفاع الساحلي التابع للقيادة العامة للجيش الوطني”، مؤكدًا أن الاستهداف “أدى إلى إصابته إصابة مباشرة”.

وتابع المسماري، أنه بعد عملية الاستهداف أطلقت البحرية الليبية عملية بحث وإنقاذ لمن كانوا على متنه، ولكن دون الوصول إلى أي نتائج ايجابية حتى الآن.

وقال المسماري، إن “أمواج البحر رمت بحطام القارب قرب سواحل مدينة رأس لانوف”، مشيرًا إلى أن مصادر ذكرت، في وقت سابق، أن حكومة الوفاق أعلنت عن تسجيل من كان على القارب كمطلوبين عقب فرارهم باتجاه شرق البلاد على متن قارب قاموا بسرقته.

وأكد المسماري، أن القوات المسلحة، كانت قد حذّرت سابقًا السفن والطائرات من مغبة الاقتراب من الحدود الليبية دون تنسيق مسبق مع الجهات المختصة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق