أخبار دولية

أردوغان يصر على التصعيد في مياه المتوسط

العنوان_ليبيا

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، يوم الجمعة، استئناف بلاده عمليات التنقيب عن المحروقات داخل منطقة متنازع عليها في شرق المتوسط، رغم دعوات أوروبية ودولية إلى وقف الأنشطة غير الشرعية.

وقال أردوغان، خلال كلمة ألقاها في اسطنبول “استأنفنا عمليات التنقيب وأرسلنا من جديد بهذا الهدف (سفينة المسح الزلزالي) بارباروس خير الدين في مهمة”.

وأعلنت أنقرة، الأسبوع الماضي، تعليق عمليات التنقيب في شرق المتوسط لبدء مفاوضات مع أثينا، في خطوة اعتبرت إذعانا للتحذيرات الأوروبية.

وكانت عواصم في الاتحاد الأوروبي قد حذرت أنقرة من مغبة المضي قدما في عمليات التنقيب، مُلوحة بفرض عقوبات، في حال قررت تركيا أن تواصل تحدي القانون الدولي.

وأكد أردوغان، يوم الجمعة، أنه كان قد وافق على تعليق عمليات التنقيب، بناء على طلب المستشارة الألمانية، إنجيلا ميركل بهدف “تسهيل” المحادثات بين تركيا واليونان، لكنه اتّهم أثينا “بعدم الوفاء بوعودها”.

ولم يعطِ الرئيس التركي مزيداً من التفاصيل بشأن هذا الموضوع، لكن استئناف عمليات التنقيب التركية يأتي غداة توقيع اتفاق بحري بين مصر واليونان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق