أخبار دوليةالأخبار

وزير خارجية اليونان: توقيع الاتفاق البحري مع مصر أنهى وجود المذكرة الموقعة بين تركيا وحكومة الوفاق

القاهرة-العنوان

قال وزير الخارجية اليوناني، نيكوس دندياس، اليوم الخميس، إن توقيع اتفاق الحدود البحرية بين اليونان ومصر، أنهى بشكل كامل وجود المذكرة الموقعة بين تركيا وحكومة الوفاق، والتي كانت غير موجودة منذ اللحظة الأولى “في سلة المهملات”.

وأضاف دندياس، في سلسلة تغريدات على تويتر، بعد توقيع الاتفاق مع نظيره المصري، سامح شكري، في القاهرة اليوم الخميس، أن الاتفاق الحالي يؤكد ويؤمن حق ونفوذ جزرنا على الجرف القاري والمنطقة الاقتصادية الخالصة.

وقال، “اليوم هو يوم تاريخي لأنه قبل فترة وقّع نظيري وصديقي السيد سامح شكري أمامكم اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين بلدينا. اتفاق نموذجي مهم لشرق المتوسط ​​بأكمله”.

وأضاف، “تم إبرام الاتفاقية في إطار القانون الدولي وقانون البحار”، مشيرًا إلى أن هذا الاتفاق يحترم علاقات حسن الجوار بين دول المنطقة، وسيساهم في استقرارها وأمنها.

وقال وزير الخارجية اليوناني، “إنها اتفاقية بين دولتين متجاورتين صديقتين تحترمان تاريخهما، وهي مختلفة بشكل كامل عن مذكرة التفاهم غير القانونية والباطلة وغير الموجودة قانونيا بين تركيا وطرابلس”.

وأضاف، “من اليوم تدخل العلاقات بين مصر واليونان مرحلة جديدة من الاتصالات الوثيقة، لقد وُضعت الأسس السليمة لنا لكي نواصل العمل معا، بالتنسيق، لمواجهة التحديات المشتركة في بيئتنا الأوسع”.

وقال، “إن توقيع اليوم علامة على التصميم من كلا الجانبين، ودلالة على القراءة المشتركة الموجودة من اليونان ومصر حول ما يحدث في منطقتنا”.

وأشار إلى أن، اليونان ستواصل التحرك بنفس التصميم نحو الحدود مع بقية البلدان الحدودية في إطار القانون الدولي وقانون البحار الدولي.

وقال وزير خارجية اليونان، “في هذه المرحلة، أود أن أؤكد أن اليونان تدعو أي دولة أخرى في المنطقة إلى اتباع مثل هذه الاتفاقية التي وقعناها اليوم والاتفاقية المقابلة التي وقعنا عليها قبل بضعة أشهر مع إيطاليا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق