أخبار ليبيا

في حفل تخريج الدفعة الـ 52.. القائد العام: مستعدين لتلبية نداء الوطن ودحر الإرهاب وهزيمة المستعمر

توكرة-العنوان

قال القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية، المشير خليفة حفتر، “إنه بتخرج الدفعة الـ 52 تتجسد معاني القوة والإرادة والتصميم على شق الطريق الوعر نحو بناء الجيش الوطني بناء كاملا، مهما بلغ حجم الصعوبات والتحديات لكي يحمون وطنهم من كيد الكائدين”.

وجاء ذلك خلال كلمته في حفل تخريج الدفعة الـ 52 بالقوات المسلحة والدفعة الـ 27 من القوات البحرية التي شهدتها الكلية العسكرية توكرة اليوم الثلاثاء.

وأوضح القائد العام “أنه بتخريج الدفعات نظمن سلامة الوطن ووحدة أراضيه وحرية المواطن وسيادته فوق أرضه وتحقيق أمنه وأمانيه لنقطع الطريق أمام الإرهاب الواهم بالاستيطان والتمكين في أرضنا والتحكم في مصيرنا بالعنف والترهيب”.

وأضاف، “نحيي الشعب الليبي على ثقته بالقوات المسلحة ودعمه لها بأغلى ما لديه وعلى تمسكه بالثوابت والمبادئ الوطنية، ونهنأه وهو يرى دفعة جديدة من أبنائه الضباط الشباب بكامل جاهزيتهم العلمية والمادية والمعنوية وفي مختلف الصنوف العسكرية يأخذون مكانهم في أركان الجيش الوطني مستعدين لتلبية نداء الوطن ودحر الإرهاب وهزيمة المستعمر”.

وتابع، “نحي الحشود التي تظاهرت في بنغازي ورفضهم القاطع للغزو العسكري التركي للبلاد، ونردد معهم الهتاف مرفوعي الرأس بأننا ندفع الدماء والأرواح فداء للوطن ولا ندفع الميري، نحييهم على موقفهم الساخط ضد العملاء والخونة”.

وأضاف، “نحيي موقف الدول العربية الشقيقة وفي مقدمتها دولة الإمارات وجمهورية مصر العربية والدول الصديقة التي أدركت حقيقة ونوايا تركيا الاستعمارية وخطورتها على أمن واستقرار المنطقة والأمة العربية قاطبة والتي أعلنت رفضها القاطع للعدوان التركي الذي يهدد أمن واستقرار ليبيا ويعرض الأمن والسلم الإقليمي والدولي”.

وفي كلمة وجهها إلى الخريجين، أكد القائد العام أن قتال الأتراك واجب وطني مقدس تفرضه كل الأديان السماوية وكل الدساتير في كافة أنحاء العالم وتقره القوانين والأعراف الدولية”.

وتابع القائد العام، “استجبنا للمطالب الملحة والمتكررة من الدول الشقيقة والصديقة والمجتمع الدولي للشروع في ترتيبات من أجل تسوية سياسية سلمية شاملة إلا أننا لن نقبل استغلال الظرف لجب الأسلحة والمرتزقة لتعزيز قدرات العدو”.

واختتم القائد العام كلمته قائلا: “لن نتنازل عن مبادئنا الوطنية الثابتة وفي صدارتها مغادرة الغزاة والمرتزقة وسنواصل الكفاح حتى تحرير أرضنا وتحقيق أماني شعبنا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق