أخبار دوليةالأخبار

ماكرون: تركيا لم تحترم التزاماتها وتواصل إرسال الإرهابيين لليبيا

مسيبرغ-العنوان

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الإثنين، أن سلوك تركيا في ليبيا، يلقي بمسؤولية “جنائية وتاريخية” على حلف شمال الأطلسي، مشيرًا إلى أن على “الناتو” أن يتعامل مع هذا الوضع.

وقال ماكرون في مؤتمر صحافي مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل: “نحتاج في هذه المرحلة إلى توضيح لا غنى عنه للسياسة التركية في ليبيا والتي هي مرفوضة بالنسبة إلينا”.

وأضاف، أن “أنقرة زادت من وجودها العسكري في ليبيا وتواصل بشكل كبير إرسال مقاتلين إرهابيين من سوريا” و ” لم تحترم أي التزام قطعته في مؤتمر برلين الذي عقد قبل أشهر بشأن ليبيا”.

وشدد ماكرون، على أن السياسة التركية في ليبيا غير مقبولة، لأنها تهديد لأفريقيا، ولاسيما أصدقاء فرنسا في تونس والنيجر ومصر، كما أنها تهديد لأوروبا، خاصة لجهة إرسال إرهابيين إلى هذه الدولة الأفريقية العربية.

مقالات ذات صلة

إغلاق