أخبار دوليةالأخبار

قيس سعيد: الحكومة في طرابلس مؤقتة ولن نرضى بتقسيم ليبيا

تونس-العنوان

جدد الرئيس التونسي، قيس سعيد، التأكيد على أن تونس لن تقبل بأي حال من الأحوال بتقسيم ليبيا، مشيرًا إلى الوضع الراهن سيساهم في تفاقم الوضع.

وقال سعيد، أثناء حوار مع صحيفة “لوموند” الفرنسية، “إن تونس دفعت ثمنا باهظا ماليا وأمنيا نتيجة الحرب الدائرة في ليبيا”.

وأضاف، أن “المشكلة الليبية تهم الليبيين، وأن الحكومة في طرابلس التي حازت على شرعيتها بقرار من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، لا يمكن أن تستمر إلى الأبد”.

واقترح الرئيس التونسي “عقد لقاء بين جميع ممثلي القبائل الليبية بهدف صياغة دستور مؤقت يسمح بتنظيم السلطات العامة في البلاد، ثم إعداد دستور جديد يقبله كل الليبيين”.

وأشار إلى أن الوضع في ليبيا تسبب في إحداث اختلاف داخل الطبقة السياسية في تونس، كما لو أن المشكلة الليبية كانت تونسية – تونسية.

وقال، “إن بعض التونسيين يدعم الشرق، والبعض الآخر الغرب”. وأكد أن المطلوب الآن هو تنسيق مواقف الجزائر وتونس لمساعدة الليبيين على الوصول إلى حل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق