أخبار دوليةالأخبار

ماكرون: لا نريد لليبيا أن تكون سوريا أخرى

باريس-العنوان

أكد الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، الإثنين، إنه لا يريد أن تتحول ليبيا إلى سوريا أخرى، مشيرًا إلى أن فرنسا لن تتهاون مع التدخل العسكري لتركيا.

وقال ماكرون إثر محادثات أجراها مع نظيره التونسي قيس سعيد في الإليزيه، “لا أريد في غضون عشرة أشهر أو عام أو عامين أن يصبح الوضع في ليبيا مماثلاً لما هو عليه حالياً في سوريا”. “إن فرنسا لن تتهاون مع تدخل تركيا العسكري في ليبيا”.

واعتبر ماكرون، أنّ الحادث العسكري البحري الأخير بين فرنسا وتركيا في البحر المتوسط، والذي يحقق حالف الشمال الأطلسي بشأنه، يشكل “أحد أبرز الإثباتات على الموت السريري” للحلف.

وقال ماكرون، “أحيلكم على تصريحاتي نهاية العام الماضي عن الموت السريري لحلف شمال الأطلسي، أرى أن ما حصل هو أحد أبرز الإثباتات” على ذلك، وأضاف أن الوضع “لا يمكن تحمله”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق