أخبار دولية

في ذكرى وفاة مرسى.. المروزقي الموالي لتنظيم الإخوان: الانقلابيون سيدفعون ثمنا باهظا

إسطنبول-العنوان

قال الرئيس التونسي الأسبق، المنصف المرزوقي، الموالي تنظيم الإخوان الإرهابي، في كلمة له بذكرى وفاة الرئيس المعزول محمد مرسي إن “الإنقلابيين سيدفعون ثمنا باهظا، ليس فقط سياسيا، وإنما من سمعتهم”، مشددا على أن “التاريخ لن يغفر لهم الطريقة التي تعاملوا بها مع الرئيس الراحل “.

وجاء ذلك في كلمة مسجلة تم بثها، الثلاثاء، في ندوة نظمها موقع “عربي 21” بمدينة إسطنبول، تحت عنوان “في الذكرى الأولى لوفاة محمد مرسي.. إلى أين وصل الربيع العربي؟”.

وتوفي مرسي في 17 يونيو 2019 أثناء حضوره محاكمته في قضية التخابر، وبعد إلقاء كلمة له في المحاكمة رفع القاضي الجلسة وأُصيب بنوبة إغماء توفي على إثرها.

وأضاف المرزوقي: “مهما كانت انتماءاتنا السياسية ومهما كانت خلافاتنا مع الإسلاميين سنواصل اعتبار محمد مرسي شهيد الديمقراطية، وسنواصل في كل سنة الاحتفال بذكراه، وسنذّكر في كل ذكرى بما تعرض له من أسلوب وحشي في التعامل معه.

وانتقد ما وصفه بـ”الموقف المخزي للديمقراطيات الغربية”، التي قال إنها “غضت الطرف عن كل الانتهاكات لحقوق الإنسان وللعبة الديمقراطية” بحسب وصفه.

وكان يواجه مرس تهما بالتخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد، بهدف ارتكاب أعمال إرهابية داخل مصر، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية ومن يعملون لمصلحتها، وتمويل الإرهاب، والتدريب العسكري لتحقيق أغراض التنظيم الدولي لجماعة الإخوان الإرهابية، وارتكاب أفعال تؤدي إلى المساس باستقلال مصر ووحدتها وسلامة أراضيها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق