أخبار ليبيا

الجزائر ترحب بمبادرة “إعلان القاهرة”

الجزائر-العنوان

 أعلنت الجزائر ترحيبها بمبادرة “إعلان القاهرة”، الداعية إلى وقف إطلاق النار في ليبيا وحل الأزمة الليبية سياسياً، بحسب وكالة الأنباء الجزائرية.

وقال الناطق باسم الرئاسة، محند أوسعيد بلعيد، اليوم الثلاثاء، “إن الجزائر تُرحّب بأي مبادرة ترمي إلى وقف القتال في ليبيا، وحقن دماء الليبيين، بغض النظر عن مصدرها”.

وأضاف بلعيد، “نحن نقف على مسافة واحدة من جميع الأطراف لأننا نرغب أن نلعب دور الوسيط الذي يسعى للجمع بين الفرقاء دون أن ينحاز لطرف ضد آخر أو أن ينتظر أمورا أخرى متعلقة بتطور الوضع العسكري في الميدان”.

وأشار الناطق باسم الرئاسة الجزائرية، إلى أن بلاده “لا تفكر سوى في مصلحة الشعب الليبي لا غير”، وأن الرئيس عبدالمجيد تبون، أكد أكثر من مرة حرص الجزائر على حل الأزمة الليبية بعيدا عن مصالح القوى الأجنبية.

يشار إلى أن الإعلان قوبل بترحيب من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا وألمانيا والأردن والإمارات والكويت وكذلك جامعة الدول العربية والبرلمان العربي والبعثة الأممية للدعم في ليبيا.

ويقضي الإعلان بإلزام كافة الجهات الأجنبية بإخراج المرتزقة الأجانب من ليبيا وتفكيك المليشيات وتسليم أسلحتها، حتى يتمكن الجيش الوطني من الاضطلاع بمهامه الأمنية.

كما ينص إعلان القاهرة أيضًا على تشكيل مجلس رئاسي منتخب مع ضمان تمثيل عادل لكافة أقاليم ليبيا الثلاثة لإدارة الحكم وإجراء انتخابات نزيهة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق