أخبار ليبياالأخبار

المسماري: قواتنا أعادت تمركزها لتهيئة الأجواء أمام الحوار

بنغازي-العنوان

قال الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، اللواء أحمد المسماري، إن القوات المسلحة بدأت في إعادة ترتيب صفوفها لتهيئة الأجواء للحوار.

وكشف المسماري، في مؤتمر صحفي من بنغازي، تعرض القيادة العامة لضغوطات دولية دفعتها للانسحاب إلى خارج العاصمة طرابلس لمسافة 60 كم لتهيئة المجال أم استئناف محادثات وقف إطلاق النار (5+5) تحت رعاية الأمم المتحدة.

وأوضح، أن القوات المسلحة تعرضت للقصف أثناء تراجعها في العراء من قبل تركيا، وذلك على الرغم من تلقيها ضمانات دوليا بعدم قصفها أثناء ذلك.

وقال المسماري، “للأسف الغزاة الأتراك لم يتقيدوا وبعض الدول الصديقة لم تستطع إقناع الطرف الآخر فقصفونا بـ6 طائرات مسيرة عند سوق الخميس امسيحل”.

وأردف أن تركيا إحدى دول الناتو وتستخدم ترسانة ضخمة في معاركها ضد الليبيين الذين انتظروا الأمم المتحدة كثيرا، إلا أن الجنون التركي لا يهتم بالمجتمع الدولي، واستمر في انتهاكاته.

وأفاد المسماري، أن انسحاب القوات المسلحة من ترهونة أتى من أجل الحفاظ على حياة السكان وتجنيب المدينة الحرب، مؤكدًا أنه “ليس من أخلاق القوات المسلحة الاحتماء بالمدن والمدنيين وتعريض الجميع للدمار”.

وخاطب المسماري، الليبيين بأن المعركة أصحبت الآن “جهادا مقدسا” وينبغي للشعب الليبي أن يتفطن لذلك وهو أدرى بمعنى الجهاد المقدس، وسيرى أردوغان “صلابة الليبيين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق