أخبار ليبيا

مصر وفرنسا تؤكدان على ضرورة وقف التدخلات الخارجية في ليبيا

العنوان_ليبيا

تلقى وزير الخارجية المصري سامح شكري، أمس الأربعاء، اتصالا هاتفيا بنظيره الإيطالي لويجي دي مايو تناول عدداً من المواضيع ذات الاهتمام المشتركة وعلى رأسها مستجدات الأوضاع في ليبيا.

وبحسب صفحة وزارة الخارجية المصرية على موقع “فيسبوك” فقد أكد المتحدث باسم الوزارة أحمد حافظ أن الجانبين بحثا آخر مُستجدات الوضع على الساحة الليبية.

وأضاف أن شكري ودي مايو شددا على أهمية دفع مسار التوصل للتسوية السياسية الشاملة للأزمة بين الأطراف الليبية، ورفض التدخلات الخارجية في ليبيا.

وأوضح حافظ أنه جرى التوافق كذلك على دعم جهود مكافحة التنظيمات الإرهابية والمتطرفة داخل الأراضي
الليبية.

وتابع أن الوزيرين توافقا على أهمية تنفيذ عملية المراقبة الأوروبية “إيريني”، مع الاحترام الكامل للاعتبارات المتعلقة بسيادة الدول، ووفقاً للولاية المنوطة بها وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، والتصدي لعمليات نقل العناصر الإرهابية والمقاتلين
وتقديم الدعم للجماعات الإرهابية في ليبيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق