مال وأعمال

الليرة التركية تهبط إلى مستوى قياسي

أنقرة-العنوان

 شهدت الليرة التركية تراجعا جديدا في قيمتها أمام الدولار، إذ سجلت أدنى  مستوى قياسي منذ أزمة 2018، وسط حالة من الجمود في الاقتصاد بسبب أزمة تفشي كورونا، وما رافقها من إعلان إغلاق تام لعدد كبير من المرافق الاقتصادية.

الانهيار المتواصل لليرة التركية يجعل الاقتصاد التركي في مهب الريح، حيث تراجع سعر صرف الليرة التركية، أمس وخسرت نحو سبعة أعشار في المئة من قيمتها أمام الدولار الذي تخطى حاجز 7 ليرات، لتسجل مستوى قياسي يعد الأسوأ منذ أزمة العملة في أغسطس2018.

ويدفع الانهيار المستمر لليرة، والمخاوف المتزايدة من انهيار موسم السياحة، مسؤولين للتصريح أكثر من مرة خلال الأيام القليلة الماضية عن سعي الحكومة لإعادة فتح الاقتصاد في نهاية مايو، مع الحرص على تجنب موجة ثانية من العدوى، كما أعلن رئيس جمعية مراكز التسوق التركية عن خطط لإعادة فتح تدريجي للمراكز اعتبارا من 11 مايو الجاري.

المصدر-وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق