أخبار ليبياالأخبار

القائد العام يعلن قبول القيادة العامة لتفويض الشعب لإدارة البلاد وإسقاط الاتفاق السياسي

بنغازي-العنوان

أعلن القائد العام للقوات المسلحة، المشير خليفة حفتر، اليوم الإثنين، قبول القيادة العامة للقوات المسلحة تفويض الشعب لإدارة البلاد وإسقاط الاتفاق السياسي.

وقال القائد العام، في كلمة مرئية، “القيادة العامة للقوات المسلحة تقبل تفويض الشعب لإدارة البلاد واسقاط اتفاق الصخيرات”، لافتا إلى أن “الاتفاق السياسي دمر البلاد وقادها إلى منزلقات خطيرة ولكنه أصبح جزءًا من الماضي”.

وأضاف، “نعتز بتفويض الشعب للقيادة العامة للقوات المسلحة لهذه المهمة التاريخية في هذه الظروف الاستثنائية”.

وتابع، “الاتفاق السياسي أصبح جزءًا من الماضي بقرار من الشعب الليبي مصدر السلطات”. وأكد القائد العام، أن القيادة العامة للقوات المسلحة ستكون رهن إرادة الشعب.

وقال، “سنعمل بأقصى طاقاتنا لرفع المعاناة عنه وأن تكون خدمة المواطن وتحقيق أمانيه وتسخير مقدراته لمصلحته في مقدمة أولوياتنا”. وأشار القائد العام، إلى أن القوات المسلحة ستواصل مسيرة التحرير حتى نهايتها.

مقالات ذات صلة

إغلاق