أخبار ليبياالأخبار

مدفعية القوات المسلحة تدمر مخازن أسلحة للمليشيات في طرابلس

طرابلس-العنوان

لا تزال القوات المسلحة تخوض معاركها ضد المليشيات المسلحة المسيطرة على العاصمة طرابلس التي تتلقى دعما مستمرًا من قبل تركيا على الرغم من الحظر المفروض من قبل الأمم المتحدة على توريد الأسلحة إلى ليبيا.

وقالت إدارة التوجيه المعنوي إن مدفعية القوات المسلحة نفذت ضربات مباشرة بنجاح على مخازن ذخائر الميليشيات والمرتزقة، فيما يعرف بغابة النصر ومعسكر الـ77 واشتعال النيران فيها.

وأفاد سكان ضواحي العاصمة طرابلس بأن أصوات الضربات المدفعية سمعت خلال الساعات الماضية في مختلف مناطق العاصمة.

وأظهرت صور، نشرتها إدارة التوجيه المعنوي، تصاعد دخان كثيف جراء استهداف مدفعية القوات المسلحة لمخازن الذخيرة والأسلحة.

وتتركز المواجهات في جنوب العاصمة في مناطق عين زارة وصلاح الدين ومحور أبوسليم والسبعة وطريق المطار، إضافة إلى مناطق أبو قرين والوشكة شرقي مصراتة.

ويوم الخميس قال الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، اللواء أحمد المسماري، في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية على الفيسبوك، إن وسائط الدفاع الجوي أسقطت طائرة مقاتلة من طراز L39 تابعة لمليشيات الوفاق جنوب منطقة أبوقرين ما أدى إلى مقتل الطيار ومساعده.

في المقابل، استهدف طيران تركي مُسير أقلع من الكلية الجوية مصراتة يوم الخميس إمدادات الوقود التي ترسل لبلديات المناطق الغربية قادمة من بنغازي أثناء مرورها بالقرب من بني وليد، حيث ادعت مليشيات الوفاق، أن الناقلات تابعة للقوات المسلحة.

كما قصف الطيران التركي المُسير، شاحنات محملة بمادة الدقيق في منطقة الأصابعة مدعية أنها كانت تحمل ذخائر وأسلحة لوحدات القوات المسلحة المرابطة في محاور طرابلس.

وتعتمد بلديات المنطقة الغربية التابعة للحكومة الليبية على إمدادات الوقود والسلع التموينية التي تصل إليها عن طريق مدينة بنغازي، وذلك بعد توقف حكومة الوفاق عن إمدادها، وذلك بعدما أعلنت وقوفها مع القيادة العامة للقوات المسلحة ضد المليشيات المسلحة والإرهابية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق