أخبار ليبيا

كوزولينو يرحب بإطلاق العملية البحرية الأوروبية لمراقبة شواطئ ليبيا ويدعو لإيقاف القتال

العنوان_روما

أدان أندريا كوزولينو، رئيس وفد البرلمان الأوروبي للعلاقات مع البلدان المغربية، التصعيد الجديد للعنف في ليبيا، مرحبا بإطلاق عملية “إيريني” الأوروبية لمراقبة حظر الأسلحة في ليبيا الذي تفرضه الأمم المتحدة.

وقال كوزولينو: “فيما يحتاج العالم إلى الاتحاد ضد جائحة فيروس كورونا المستجد، يجب على كل مواطن في كل مكان في العالم أن يستجيب لدعوة الأمم المتحدة لوقف الأعمال العدائية”.

ودعا كوزولينو جميع الأطراف المتحاربة في ليبيا أن توقف هجماتها على الفور وأن تسهل إيصال المساعدات الإنسانية إلى كل من يحتاجها، وفقاً لما نقلتة وكالة “نوفا” الإيطالية.

وجدد التأكيد على أنه لا يمكن أن يكون هناك حل عسكري للأزمة الليبية، بل من خلال عملية سياسية شاملة برعاية الأمم المتحدة.

كما رحب  بقرار المجلس الأوروبي بإطلاق عملية إيريني العسكرية من أجل مراقبة حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة والمساهمة في تطبيقه، داعيا مؤسسات الاتحاد الأوروبي وجميع الدول الأعضاء إلى مضاعفة الجهود لضمان الانتشار السريع للعملية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق