أخبار دولية

ميركل في الحجر الصحي بعد مخالطتها طبيبا مصابا بـ كورونا

برلين-العنوان

أعلن المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن سايبرت، اليوم الأحد، أن المستشارة أنغيلا ميركل قررت عزل نفسها في منزلها بعدما عالجها طبيب تبين لاحقا أنه مصاب بفيروس كورونا المستجد.

وقال سايبرت في بيان إن “المستشارة قررت عزل نفسها في منزلها. ستخضع لفحص (كورونا المستجد) بشكل متكرر في الأيام المقبلة وستقوم بأعمالها المكتبية من المنزل”. وزار الطبيب ميركل الجمعة لإعطائها اللقاح الخاص بالبكتيريا الرئوية المكورة.

وأفاد سايبرت أن تحديد إن كانت المستشارة نفسها مصابة بالفيروس سيستغرق بعض الوقت نظرا إلى أن نتيجة “الاختبار لن تكون حاسمة بعد” في هذه المرحلة.

ولطالما تمتّعت ميركل بصحة جيّدة على مدى عهدها المستمر منذ 15 عاما، رغم أنها أصيبت عدة مرّات بالارتعاش خلال ظهورها علنا تزامنا مع موجة الحر التي أصابت البلاد في صيف 2019، دون أن تتضح الأسباب بشكل كامل.

ونظرا إلى ذلك، فضّلت الجلوس لدى استقبالها عسكريين تم تكرميهم خارج مكتب المستشارية في برلين. وسبق أن تعرّضت لكسر في الحوض إثر حادث تزلّج في 2014.

المصدر-وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق