أخبار دولية

الجيش الأمريكي يباشر انسحابه من أفغانستان

كابُل-العنوان

بدأ الجيش الأمريكي الانسحاب من قاعدتين في أفغانستان في إطار تطبيق المرحلة الأولى من اتفاق وقعته الولايات المتحدة مع المتمردين في الدوحة، في حين يتوقع أن تتخذ كابُل قرارا الثلاثاء بشأن تبادل أسرى مع حركة طالبان.

وقال مسؤول أمريكي طلب عدم الكشف عن هويته إن القاعدتين تقعان في لشكر كاه عاصمة ولاية هلمند التي يسيطر عليها المتمردون بشكل واسع وفي ولاية هرات.

وبموجب الاتفاق المبرم، ينبغي أن يخفض عدد الجنود الأمريكيين المتواجدين في البلاد من 12 ألفا أو 13 ألفا الى 8600 بحلول منتصف تموز/يوليو. وسيتوجب إخلاء خمس قواعد من أصل عشرين في البلاد.

لكن الكولونيل سوني ليغيت الناطق باسم القوات الأمريكية في افغانستان أعلن الاثنين أن هذه القوات ستحتفظ “بكل الإمكانات لتحقيق اهدافها”.

وأعلن عمر زواك الناطق باسم حاكم ولاية هلمند من جهته أن “20 إلى 30” جنديا أجنبيا فقط غادروا لشكر كاه منذ نهاية الاسبوع.

وتعهدت الولايات المتحدة الراغبة في انهاء أطول حرب في تاريخها، في إطار اتفاق الدوحة بسحب كامل القوات الأجنبية من أفغانستان بحلول 14 شهرا إذا احترمت حركة طالبان تعهداتها الأمنية.

وبموجب الاتفاق نفسه، ينبغي على المتمردين المشاركة في محادثات حول مستقبل البلاد مع وفد يضم ممثلين عن الحكومة الأفغانية التي لا تعترف بها حركة طالبان.

إلا أن الحوار الأفغاني هذا الذي كان يفترض ان يبدأ الثلاثاء وسيرجأ على الأرجح، يصطدم بعائق كبير. فالرئيس الأفغاني أشرف غني يعترض منذ أيام على أحد البنود الرئيسية في الاتفاق بين الأميركيين والمتمردين يتعلق بالإفراج عن نحو خمسة آلاف سجين من حركة طالبان في مقابل ألف عنصر تقريبا من القوات الأفغانية.

وكان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أعلن الاثنين أن مرسوما سيبت الثلاثاء مصير السجناء من المتمردين وفي تشكيل وفد وطني للمفاوضات بين الأطراف الأفغانية. لكن لم يصدر أي شيء بعد من جانب الحكومة الأفغانية.

المصدر-وكالات

Related posts

السبسي يناقش مع وزير خارجيته الأوضاع في ليبيا

صحيفة العنوان

لليوم الثاني على التوالي.. تظاهرة في باليرمو ضد مؤتمر حول ليبيا

عاجل| عطل مفاجئ يوقف النشر في فيسبوك وإنستغرام

صحيفة العنوان