أخبار ليبياالأخبار

عبر قناة تابعة للإخوان.. المحامي سامي الأطرش يحرّض على تنفيذ “عمليات انتحارية” بشرق ليبيا وعدة بلدان أخرى

طرابلس-العنوان

حرّض رئيس المكتب السياسي لما يعرف بـ “تجمع ثوار 17 فبراير” المحامي سامي الأطرش، على تنفيذ عمليات انتحارية بعدة مناطق مختلفة في ليبيا، إضافة إلى الدول المتدخلة في الشأن الليبي، كنوع من الانتقام على ما وصفه بـ “الاعتداء على العاصمة”.

وقال الأطرش، في مقابلة على قناة ليبيا بانوراما، الذراع الإعلامي لحزب العدالة والبناء التابع لجماعة الإخوان المسلمين، “يجب أن يذوق الطرف الآخر هذه النماذج من الاعتداءات. ماذا يمنع أن تكون هناك عمليات انتحارية في المنطقة الشرقية”.

وأضاف، مواصلًا خطابًا تحريضيًا لارتكاب عمليات انتحارية، “لابد أن يذوق الطرف الآخر طعم هذا الألم. يجب أن تنتقل بعض العمليات العسكرية الانتحارية أو الفدائية إلى دول مصر والإمارات، ليذوق العالم المتدخل في الشأن اللي من آثار هذه الألام”، على حد قوله.

الخطاب التحريضي للأطرش، هو توثيق جديد للنهج الإجرامي والإرهابي الذي تنتهجه جماعة الإخوان المسلمين والميليشيات الإجرامية الإرهابية المدعومة من تركيا، لإثارة الفوضى في ليبيا.

وتقاتل القوات المسلحة الليبية منذ سنوات من أجل تخليص ليبيا، من الجماعات الإرهابية والإجرامية، التي يعد استمرار وجودها خطرًا محدقًا بدول الجوار الليبي والإقليمي على حد سواء.

كما يؤكد هذا التحريض، تورط وسائل الإعلام المملوكة لجماعة الإخوان المسلمين والموالية لحكومة الوفاق، في انتهاج سياسة التحريض على الكراهية العنصرية والعنف، والتي ترفضها القوانين والأعراف الدولية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق