أخبار دوليةالأخبار

السيسي يرأس اجتماع مجلس الأمن القومي لبحث التهديدات الناشئة لمحاولة تركيا غزو ليبيا

القاهرة-العنوان

اجتمع مجلس الأمن القومي المصري اليوم الخميس برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي؛ حيث تم استعراض عدد من القضايا الحيوية المتصلة بالأوضاع الإقليمية والدولية الراهنة، بما في ذلك التطورات الراهنة المتصلة بالأزمة الليبية، والتهديدات الناشئة عن الغزو التركي العسكري في ليبيا.

وجرى خلال الاجتماع تحديد مجموعة من الإجراءات على مختلف الأصعدة للتصدي لأي تهديد للأمن القومي المصري.

ودانت مصر، اليوم الخميس، تصديق البرلمان التركي على مذكرة لغزو ليبيا، حيث حذّرت، في بيان، من الدور الخطير الذي تلعبه تركيا بدعمها للتنظيمات الإرهابية وقيامها بنقل عناصر متطرفة من سوريا إلى ليبيا.

وقالت، إن نقل تركيا لإرهابيين إلى ليبيا يُبرز الحاجة المُلحة لدعم استعادة منطق الدولة الوطنية ومؤسساتها مقابل منطق الميليشيات والجماعات المُسلحة الذي تدعمه تركيا ويعوق عودة الاستقرار في هذا البلد العربي.

وأكدت أن خطوة تمرير البرلمان التركي المذكرة المقدمة من الرئيس التركي بتفويضه لغزو ليبيا، انتهاكا صارخا لمقررات الشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن حول ليبيا.

كما حذّرت مصر من مغبة أي غزو عسكري تركي في ليبيا وتداعياته، وتؤكد أن مثل هذا الغزو سيؤثر سلباً على استقرار منطقة البحر المتوسط، وأن تركيا ستتحمّل مسئولية ذلك كاملة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق