أخبار دوليةالأخبار

رفض أوروبي للاتفاق البحري بين حكومة الوفاق وتركيا

بروكسل-العنوان

يعتزم قادة دول الاتحاد الأوروبي الإعراب عن رفضهم للاتفاق المبرم بين حكومة الوفاق وتركيا لترسيم الحدود البحرية، مؤكدين بذلك دعمهم لموقف اليونان وقبرص المندد بالاتفاق باعتباره غير قانوني.

وطردت اليونان، السفير الليبي ممثل حكومة الوفاق، الأسبوع الماضي على خلفية الاتفاق المذكور الذي يصل إلى حدود جزيرة كريت اليونانية ويمثل اعتداء على الجرف القاري للجزيرة من وجهة نظر أثينا.

ووفقا لرويترز؛ فقد جاء، في مسوّدة البيان، الذي تمّ إعداده للقمّة الأوروبية التي تنطلق غداً الخميس وتستمر يومين، “إن مذكرة التفاهم بين تركيا وليبيا بشأن ترسيم الحدود البحرية في البحر الأبيض المتوسط ​تنتهك الحقوق السيادية لدول ثالثة (و) لا تمتثل لقانون البحار (للأمم المتحدة)”.

وأنقرة وأثينا على خلاف بشأن حقوق التعدين في بحر إيجه، وتتهم اليونان حكومة الوفاق بخداعها عبر تفاوضها على الاتفاق الذي وقعته الشهر الماضي مع تركيا.

ويرسم هذا الاتفاق ممرا مائلا من الحدود البحرية عند أقرب النقاط بين ليبيا وتركيا، وذلك ربما لتمهيد الطريق للتنقيب عن النفط والغاز هناك.

ووفق مسوّدة بيان القمّة الأوروبية بشأن الاتفاق التركي مع حكومة الوفاق، فإن “المجلس الأوروبي يؤكد بشكل قاطع تضامنه مع اليونان وقبرص فيما يتعلق بتلك الإجراءات من جانب تركيا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق