أخبار ليبيا

الوطنية للنفط والرئاسي يجتمعان الأسبوع المقبل لمناقشة زيادة رواتب قطاع النفط

طرابلس-العنوان

أكدت المؤسسة الوطنية للنفط، أن رئيس مجلس الإدارة، المهندس مصطفى صنع الله، تحدث مع رئيس المجلس الرئاسي، فائز السراج، من أجل التأكيد على أهمية تنفيذ القرار رقم 642 المؤرخ في 24 أكتوبر 2013، والذي ينص على الزيادة في مرتبات عمال قطاع النفط والغاز بنسبة 67%.

واتفق الطرفان على عقد اجتماع خلال الأسبوع المقبل بين المجلس الرئاسي ومؤسسة النفط ووزارة المالية لبحث آلية تنفيذ قرار زيادة رواتب العاملين، وذلك وفق بيان المؤسسة اليوم الجمعة.

وشدد صنع الله، خلال لقاء منفصل جمعه بالمجلس الرئاسي، على أهمية زيادة الاستثمار في قطاع النفط، والتزام المؤسسة بزيادة عائدات النفط الوطنية؛ لتوفير التمويل اللازم لتحسين الخدمات العامة، وتنفيذ مشاريع إعادة الإعمار في جميع أنحاء ليبيا، مؤكدًا أهمية حصول المؤسسة على ميزانية تشغيلية واستثمارية إضافية من أجل رفع الإنتاج وزيادة العوائد المالية.

وأضاف صنع الله “يقدم عاملو قطاع النفط والغاز تضحيات هائلة، ويتعرضون إلى الكثير من المخاطر، خصوصًا في الظروف الحالية، لكنهم تمكنوا من تحقيق فائض في الميزانية بلغ أكثر من 1.4 مليار دولار هذا العام وحده؛ لذلك، فإن الوقت قد حان لتقدير خدمتهم للوطن وللجهود التي بذلوها، في ظل ظروف بالغة الصعوبة، ومكافأتهم عليها من خلال تنفيذ قرار زيادة الرواتب”.

من جانبه أكد فائز السراج تقديره لمطالبات المؤسسة المستمرة لتنفيذ قرار الزيادة نظرا للجهود الكبيرة التي يبذلها العاملون في القطاع وصبرهم خلال السنوات الماضية على الظروف الخاصة التي حالت دون تنفيذ القرار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق