أخبار ليبيا

أركان الوفاق تعلن رفضها القاطع للهدنة في طرابلس

 طرابلس-العنوان

أعرب مدير إدارة التوجيه المعنوي برئاسة أركان الوفاق العقيد “ناصر القايد” رفضهم القاطع لأي هدنة في طرابلس.

وقال القايد عبر تصريح نقلته قناة فبراير المملوكة لعبدالحكيم بلحاج في تسجيل نشرته بوقت متأخر من مساء الجمعة تعقيباً على الهدنة التي طالب بها المبعوث غسان سلامة ووافق عليها المجلس الرئاسي بأنهم يرفضون الهدنة جملة وتفصيلاً.

وفي ذات السياق نقلت القناة عبر شاشتها عن المتحدث باسم المركز الإعلامي لـ “عملية بركان الغضب” التابعة للرئاسي رفضهم الهدنة مع عزمهم مواصلة “الدفاع عن العاصمة”.

واتهم مدير إدارة التوجيه المعنوي بأركان الوفاق المبعوث سلامة وبعثته بعدم الحياد والانحياز لطرف على حساب طرف، وقال : “هي ليست طرف محايد حتى يكون لها أي ميثاق أو عهد، نحن نعلم مدى انحياز غسان للطرف الآخر، كما أن الهدنة تعني الاعتراف بذلك الطرف ونحن لا نعترف بمتمرد أبداً، لا توجد هدنة” وذلك على حد تعبيره.

وأعلن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، القبول بهدنة إنسانية محددة خلال أيام عيد الأضحى المبارك وفق أربعة ضوابط، بحيث أن تشمل الهدنة كافة مناطق الاشتباكات بحيث تتوقف تماما الرماية المباشرة وغير المباشرة أو أي تقدم للمواقع الحالية.

وكذلك أن تشمل حظر نشاط الطيران وطيران الاستطلاع في كافة الأجواء ومن كافة القواعد الجوية التي ينطلق منها، وعدم استغلال هذه الهدنة لتحرك أية أرتال أو القيام بأي تحشيد، وأن تتولى بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ضمان تنفيذ اتفاق الهدنة ومراقبة أي خروقات.

وكانت البعثة دعت مساء الخميس، كل الأطراف في ليبيا إلى قبول هدنة إنسانية لمناسبة عيد الأضحى المبارك تبدأ من صباح يوم العيد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق