أخبار ليبياالأخبار

بينهم زوجة المجني عليه.. ضبط مرتكبي جريمة قتل غامضة ببنغازي سجلت لسنوات ضد مجهول

بنغازي-العنوان

استطاعت عناصر قسم التحريات العامة بمديرية أمن بنغازي بعد نحو ست سنوات كشف خيوط جريمة قتل سجلت ضد مجهول منذ عام 2013، كان ضحيتها رجل يحمل الجنسية السودانية.

جريمة القتل وقعت في منطقة بوهديمة عام 2013 ضد المجني عليه “ن.إ.ي” سوداني الجنسية بواسطة عيار ناري نوع خرطوش داخل منزله.

وسجلت القضية حينها ضد مجهول، لكن وحرصًا من الأجهزة الأمنية داخل بنغازي التي استعادت عافيتها بعد تحرير المدينة من الإرهاب، تلقى قسم التحريات العامة بتوجهات مدير الأمن تعليمات من رئيس القسم، بالبحث والتحري وجمع المزيد من المعلومات حول الواقعة.

وأفاد الإعلام الأمني بمدرية أمن بنغازي، أن كشف خيوط هذه الجريمة البشعة التي لم يتم التعرف على فاعليها جاء بعد وردت معلومات لدى القسم معلومات حول أطراف قضية القتل.

وأضاف، “عليه ضبطت قوة من قسم التحريات العامة زوجة المغدور به “ب. ر. م” ليبية الجنسية مواليد 1991، ومنها بدأت حكاية الزوج المقتول”.

وتابع: “وبالبحث والتحري وجمع المعلومات وعند الاستدلال تبيّن وجود أمور عائلية ما بين الزوجين منها طلاقهما قبل الحادث بشهر ورغبة الزوج “المغدور” في أخد ابنه”.

وقال: “عليه قامت الزوجة بمكالمة شخص ليبي يدعى “س. ن” وهو من ذوي السوابق وموقوف على ذمة جريمة قتل داخل مؤسسة الإصلاح والتأهيل “قبل دخوله”.

وأضاف، “تم التنسيق معه على أن يذهب إلى الزوج المغدور به ويقوم بإخافته. عند وصوله إلى منزل المجني عليه كان بحوزته سلاح ناري نوع خرطوش. قام برماية المجني عليه مما أدى إلى قتله”.

القاتل المأجور، أصبح يهدد زوجة المجني عليه حتى لا تخبر مركز الشرطة، بما حصل بالتحديد حتى لا يتم مسائلته عن الجريمة التي ارتكبها أيضًا.

وبالتحقيق حول ملابسات القضية، تعرف أعضاء التحريات على الشخص الذي كان يقود “القاتل” ساعة حدوث الواقعة. وأفاد الإعلام الأمني بالمديرية، أن السائق ليبي ويدعى “ن. ص”.

وبالتحقيق مع السائق اعترف بما نسب إليه، كما أن الجميع اعترفوا بما نسب إليهم، وقد سجلت ضدهم قضية أحيلت إلى النيابة العامة لاتخاذ ما يلزم من اجراءات قانونية حيالهم.

مقالات ذات صلة

إغلاق