أخبار ليبيا

الأركان والداخلية يتخذان عدة إجراءات لتأمين بنغازي

العنوان_بنغازي

اجتمع رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الفريق عبدالرازق الناظوري ووزير داخلية المؤقتة المستشار ابراهيم بوشناف صباح اليوم في مقر مديرية أمن بنغازي بكافة مسئولي الاجهزة الامنية والعسكرية بالمدينة .

الاجتماع افتتحه المستشار بوشناف بالترحيب برئيس الأركان وبكل الحضور ، واستهل حديثه مطالباً أعضاء الاجتماع بعرض الصعوبات والعراقيل التي تواجه مسئولي القطاع الامني أثناء تأديتهم للمهام المناطة بهم وقد تمحور الاجتماع على مجموعة من النقاط كان أهمها :

1- أعداد البرامج والخطط اللازمة للحد من الخروقات الامنية بل والقضاء عليها في مهدها مع وضع الصفات ذات العلاقة أمام مسؤلياتها أن ورد أي تقصير ما ويكون التنسيق مباشر بين كل من رئيس الأركان العامة ووزير الداخلية في تولي مهمة الاشراف والمتابعة ومحاسبة المقصرين .

2 – حث رئيس الأركان على ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتأمين المواطن وحماية حقه قبل أي صفة مسئولة .

3 – العمل على حصر الجناة واصحاب السوابق وتنفيذ أوامر الضبط والاحضار الصادرة عن النيابة العامة وذلك على وجه السرعة وبكل حزم وقوة .

4 – الا يقتصر العمل الامني على مناطق وشوارع بعينها إنما يجب أن يمتد إلى كافة مناطق وشوارع المدينة دون استثناء .

5 – تأكيداً على مبدأ التنسيق والتعاون والتكامل الامني أكد الفريق الناظوري على ضرورة العمل بهذا المبدأ بين كافة الاجهزة الامنية والعسكرية بالمدينة أستناداً على وحدة الغاية والهدف .

6 – ضرورة الانتقال بالعمل الامني من مرحلة التقليد والجمود إلى مرحلة التفكير والابتكار في تشخيص الاشكال ووضع الحلول المعاصرة للحالة الراهنة والمستقبلية.

7 – أكد الناظوري ان المركبة غير المسجلة تشكل مشروع جريمة وعلى الجهات المختصة ضرورة القضاء على هذه الظاهرة بالبدء في حملات مرورية تستهدف السيارات غير المسجلة وأكد في الوقت نفسه على ضرورة تنظيم العمل بالبوابات الالكترونية بطريق التمركز الامني المشترك الذي يشمل اكثر من جهة مختصة حددها سيادته على سبيل الحصر .

8 – كما أكد رئيس الأركان على ضرورة توثيق المخالفات الواقعة من قبل أي من المؤسسات العسكرية أو الامنية وإحالتها وفق التسلسل المتبع لإتخاذ الإجراءات اللازمة بالخصوص .

وفي نهاية الاجتماع شدد الفريق الناظوري على أهمية الدور الذي تلعبه الإدارات الامنية في المرحلة الراهنة والتاريخية في مصير الوطن مؤكداً على عدم التهاون في ضرب اوكار الجريمة وإقرار الامن لأن ما قدمته مدينة بنغازي والجيش والقوات المساندة له يقتضي عدم إدخار اي جهد في بسط الامن وسيادة القانون كرسالة سامية ومقدسة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق