أخبار ليبيا

في طرابلس الميليشيات تتحكم بساعات طرح أحمال المنطقة الغربية ومصراتة خارج الحسابات

طرابلس-العنوان

تتعرض الشركة العامة للكهرباء في طرابلس إلى اعتداءات مسلحة احتجاجا على ساعات طرح الاحمال في المدينة نتيجة لعجز في الشبكة، الأمر الذي قد يؤثر في استقرار الشبكة العامة للكهرباء من الانهيار، بحسب الشركة.

وتفرض الميليشيات المسلحة في العاصمة سيطرتها على ساعات طرح الأحمال والتي تتفاوت ساعاتها من منطقة إلى أخرى حيث تصل في بعضها إلى 12 ساعة متواصلة بينما لا تتعدى في مناطق أخرى الـ 6 ساعات.

وأوضحت مصادرة مطلعة بمدينة مصراتة أن المدينة لا تتعرض إلى انقطاع في التيار الكهربائي، لتكون مصراتة خارج حسابات طرح الأحمال بالمنطقة الغربية.

وتقدمت الشركة اليوم الأربعاء باعتذار عن طرح الأحمال لساعات طويلة؛ نظرا لارتفاع درجات الحرارة التي فاقت 43 درجة، بحسب بيان الشركة، موضحة أن بعض محطات التوليد بها مشاكل فنية، وخاصة محطة الزاوية للدورة المزدوجة.

وأعلنت الشركة في الأيام الماضية تعرضها للعديد من الاعتداءات المسلحة حيث قالت أمس الثلاثاء أن مجموعة مسلحة قامت بالدخول إلى محطة تحويل الحرشة وتهجمت على المناوبين وأطلقت النار داخل المحطة، وبعد تشابك بالأيدي بين المجموعة المسلحة والمناوبين احتجاجا على انقطاع التيار الكهربائي اعتقادا منهم أنه طرح أحمال، بينما السبب الحقيقي لانقطاع التيار الكهربائي كان بسبب حدوث فصل لأجهزة الوقاية بمحولات 220 ك. ف.

كما أعلنت الشركة ليلة الاثنين عن تواصل الاعتداءات على محطات التحويل، حيث اقتحمت مجموعة مسلحة محطة تحويل النهر رقم ( 1 ) مما تسبب ذلك في فصل بعض خطوط نقل الطاقة الرئيسية وفقد التغذية على أغلب مناطق الجنوب.

وقالت الشركة أن ذات المحطة تعرضت إلى الاعتداء بشكل متكرر، الأمر الذي قد يتسبب في عدم قدرة الشركة بالمحافظة على استقرار الشبكة الكهربائية.

وجددت الشركة في العديد من البيانات مطالبتها بالتدخل العاجل من قبل كافة الجهات الاعتبارية بضرورة اتخاذ موقف للحد من ظاهرة الاعتداءات على محطات الكهرباء التي انتشرت في الآونة الأخيرة، بحسب وصف الشركة، ومنع الخارجين عن القانون من التعدي عليها بأي شكل من الأشكال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق