أخبار ليبيا

(مفصل) الولايات المتحدة ترفض مشروع بيان بريطاني في مجلس الأمن حول مركز تاجوراء

نيويورك-العنوان

فشل مجلس الأمن الدولي، أمس الأربعاء في إدانة الهجوم الذي استهدف مركز المهاجرين بمنطقة تاجوراء شرق طرابلس بعد عدم تأييد الولايات المتحدة للبيان المقترح.

وقال دبلوماسيون لوكالة الصحافة الفرنسية “أ ف ب” أنه خلال اجتماع مغلق استمر ساعتين، عممت بريطانيا بيانًا كان سيُدين “الغارة الجوية” التي أودت بحياة عشرات المهاجرين، ودعا إلى وقف إطلاق النار، والعودة إلى المحادثات السياسية لكن الولايات المتحدة عطلت هذا البيان وفقاً لما نقله دبلوماسيون عن الوكالة.

وفي وقت سابق اليوم قال رئيس مجلس الأمن الدولي إنه سيصدر بيانًا يدين الهجوم على معسكر احتجاز المهاجرين بالقرب من العاصمة الليبية طرابلس، لكن لم يتم الاتفاق بعد على النص.

وقال دبلوماسيون في مجلس الأمن طلبوا عدم الكشف عن هويتهم لأن المناقشات كانت سرية إن بعثة الولايات المتحدة في نيويورك تنتظر تعليمات من واشنطن لاتخاذ قرار.

سفير بيرو “غوستافو ميزا كوادرا” كان هو رئيس المجلس لهذا الشهر وقال إن مجلس الأمن سوف يُدين هجوم الأربعاء الذي أسفر عن مقتل 44 شخصًا على الأقل. وأضاف أنه “سيكون لدينا بيان صحفي، لكننا ما زلنا نناقشه”.

ودعت بيرو إلى الاجتماع الطارئ بعد طلبات من الحكومة الليبية المدعومة من الأمم المتحدة وبريطانيا.

مقالات ذات صلة

إغلاق