أخبار ليبيا

“تركيا راعية الإرهاب” مستمرة في دعم مجموعات الوفاق المسلحة في طرابلس

طرابلس-العنوان

تستمر تركيا إحدى الدول الراعية للإرهاب في تقديم الدعم إلى مجموعات الوفاق المسلحة، حيث قصفت الطائرات التركية بدون طيار، اليوم الجمعة، عدة مواقع تابعة للجيش بطريق المطار جنوب طرابلس، وذلك في إطار الدعم الجوي الذي تقدمه الحكومة التركية لمجموعات الوفاق المسلحة في طرابلس.

وفي وقت سابق من الأسبوع الماضي اعترف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأن حكومته قد قدمت الأسلحة والذخيرة والدعم العسكري للجماعات التي تقاتل مع حكومة فائز السراج، في اعتراف رسمي بشأن انتهاك حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا المفروض من قبل مجلس الأمن منذ عام 2011.

وكشفت صحيفة “واشنطن إكزامينر” عن دعم أنقرة المستمر للإرهاب، بدءاً من سوريا وصولا إلى ليبيا والصومال وكينيا، عبر شحنات الأسلحة وعلاقتها المباشرة مع الجماعات الإرهابية المتطرفة، وتقديمها مختلف أشكال الدعم لها.

وأشارت الصحيفة التي نشرت مطلع يناير الماضي تقريرا تحت عنوان “حان الوقت لتصنيف تركيا كدولة راعية للإرهاب” إلى العلاقة الوثيقة بين الاستخبارات التركية والإرهابي إبراهيم سين المرتبط بتنظيم القاعدة والمعتقل السابق في غوانتامو بعد القبض عليه في باكستان، فقد كان سين مسؤولا عن نقل تعليمات الاستخبارات التركية إلى المجموعات الإرهابية في سوريا، وكذلك نقل 600 ألف دولار إلى حركة الشباب الصومالية في عام 2012.

وفي استمرار الدعم التركي للإرهاب في ليبيا قام طيران مسير تابع للجيش التركي اليوم الجمعة، بالتحليق فوق سماء مدينة بني وليد التي تبعد 180 كم باتجاه الجنوب الغربي للعاصمة طرابلس.

وأكدت مصادر مطلعة أن طيران الجيش التركي المسير قام اليوم أيضا بقصف مواقع للقوات المسلحة العربية الليبية في طريق مطار طرابلس، دون حدوث أي أضرار في المواقع التي شن فيها غارت جوية مسيرة.

وتمكن الجيش اليوم من إسقاط طائرة تركية بدون طيار حاولت استهداف مواقع الجيش في طريق المطار جنوب طرابلس، بحسب المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق