أخبار دوليةرياضة

توقيف احتياطي لبلاتيني في تحقيق بقضية استضافة قطر كأس العالم

باريس-العنوان

كشفت تقارير إخبارية، اليوم الثلاثاء، أن الشرطة الفرنسية أوقفت الفرنسي ميشال بلاتيني، الرئيس السابق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم، احتياطيًا في إطار تحقيق فرنسي حول فساد في منح قطر حق استضافة مونديال 2022.

وكان بلاتيني، نجم وقائد المنتخب الفرنسي السابق، قد تولى رئاسة الاتحاد الأوروبي (يويفا) في عام 2007، وظل في المنصب حتى عام 2015، عندما أوقف عن ممارسة أي نشاط يتعلق بكرة القدم بقرار من لجنة القيم التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم في ظل قضية فساد.

وذكرت صحيفة “ميديا بارت” الإلكترونية الفرنسية، أن السلطات الفرنسية أوقفت بلاتيني صباح اليوم ضمن القضية المتعلقة بشبهات الفساد في منح قطر حق استضافة مونديال 2022، وتردد أنه جرى نقله إلى مكتب مكافحة الفساد التابع للشرطة القضائية الفرنسية.

وسبق أن أشار جوزيف بلاتر، رئيس “فيفا” السابق، إلى أن بلاتيني ونيكولا ساركوزي، رئيس فرنسا الأسبق، كانا خلف منح قطر تنظيم المونديال، وكشفت تقارير إعلامية بعد ذلك عن وجود اتفاقيات بين الطرفين مقابل التصويت لمصلحة الملف القطري في ديسمبر 2010.

المصدر-وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق