أخبار ليبيا

رئيس الحكومة المؤقتة :مبادرة السراج درء للرماد في العيون

العنوان_ليبيا

اعتبر رئيس الحكومة المؤقتة عبد الله الثني أن مبادرة رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج هي درء للرماد في العيون ، واصفا إياها بـ”المحاولة اليائسة”في ظل تقدم الجيش نحو العاصمة طرابلس.

الثني أشار في حديث خاص مع قناة “سكاي نيوز عربية” أمس الأحد إلى أن مبادرة السراج جاءت في الوقت الضائع ، قائلا: “كان عليه أن يقترحها سنة 2016 عندما شكلت حكومة وحدة وطنية حظيت بدعم دولي إلا أنه لم ينفذ تعهداته بموجب إتفاق الصخيرات وخصوصا ما يتعلق بحل الميليشيات وتسليم أسلحتها واندماجها في مؤسسات الدولة الرسمية”.

وأوضح أن طرح السراج جاء بعد إدراكه تخلي المجتمع الدولي عنه وعجز الميليشيات عن الصمود أمام تقدم الجيش الليبي في طرابلس ، معتبراً أن السراج ليس صاحب قرار وسلطة حقيقية لأن من يمتلك ذلك هم الميليشيات الإرهابية التي تستغل واردات النفط في أعمالها التخريبية.

وبيّن الثني أن معركة طرابلس لم تنتهي بعد وأن محاولات توريط الجيش الليبي فشلت ، موضحاً أن الجيش ثبت سيطرته على جميع المواقع التي طرد منها الميليشيات خلال هذه المعركة.

واستطرد قائلا: “أرادت الميليشيات نقل المعركة لطرابلس من أجل تسجيل خسائر فادحة في عتاد الجيش الوطني الليبي وبصفوف المدنيين، إلا أنهم فشلوا في ذلك لعدم وجود حاضنة اجتماعية لهم”.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق