أخبار ليبياالأخبار

تشييع شهداء تفجيري مسجد بيعة الرضوان ببنغازي

بنغازي-العنوان

شيع اليوم الخميس أهالي مدينة بنغازي شهداء التفجيرين الإرهابيين الذي استهدف ليل أمس الثلاثاء مصلين عقب خروجهم من صلاة العشاء في مسجد بيعة الرضوان في حي السلماني الشرقي.

وشارك المئات من الأهالي في مراسم الجنازة التي أقيمت بعد صلاة الظهر، في مقبرة الهواري.

وحمل المشيعين، الغاضبين من حدوث المجزرة النعوش التي حملت جاثمين الضحايا وشيعوهم إلى قبورهم وسط تكبيرات.

ووقع تفجير سيارتين ملغومتين عندما كان المصلون يخرجون من المسجد بعد صلاة العشاء. وأسفر الانفجارين عن مقتل 34 قتيلا و85 جريحا بينهم طفل عمره (10) سنوات، وفق آخر إحصائية.

ولقي التفجيرين الإرهابيين المزدوجين تنديدا كبيرا على المستوى المحلي والخارجي، حيث نعى مجلس النواب شهداء التفجيرين الإرهابيين، مقدما خالص تعازيه إلى أهل بنغازي وأبناء الشـعب الليبي في هذا المصاب الجلل.

وطالب المجلس، رجال الأمن والقوات المسلحة بملاحقة الجناة وتقديمهم للعدالة لينالوا عقابهم بما اقترفت أيديهم في حق الشعب الليبي.

وأدانت الحكومة الليبية المؤقتة بأشد العبارات الهجوم الإرهابي المزدوج الذي وصفته بالغادر والجبان والآثم والمشين في حق المصلين الأبرياء.

وأكدت أنها ستعمل على تتبع أعداء الإسلام وليبيا وشعبها، من هؤلاء الشرذمة الفاسدة من الإرهابيين المندسين، كما أكدت أنها ستستمر في مواجهة آفة الإرهاب والتطرف لحين القضاء عليها تماما.

وأصدر القائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر أوامره للجهات الأمنية بضرورة ملاحقة المجرمين الذين وراء التفجير الإرهابي، حيث كان من بين الضحايا آمر قوة التحري والقبض التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة، أحمد الفيتوري، وآمر وحدة مكافحة الجوسسة في المخابرات الليبية العميد المهدي عبد العزيز الفلاح.

ونعى القائد العام شهداء التفجير الإرهابي الذين سقطوا من المواطنين الأبرياء.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق