أخبار ليبيا

انهيار الميليشيات.. وهروب أحد قيادات كتيبة فرسان جنزور إلى تونس  

طرابلس-العنوان

أكدت مصادر مطلعة لصحيفة العنوان، اليوم الأحد، بأن أحد قيادات ميليشيا فرسان جنزور عادل بودابرا الملقب بـ “سبورة” هرب إلى تونس بعائلته.

وفي تصريحات لصحيفة العنوان قال أحد أقارب “سبورة” أنه أبلغه بأن أغلب القيادات هربت إلى توس وتركيا، مشيرا إلى أن هذه الحرب خاسرة بالنسبة للثوار بسبب تدخل الأجانب من تونس وسوريا.

وأكد “سبورة” على لسان أحد أقاربه بأن من يتحكم في طرابلس هم ميليشيات مصراتة ومجلس شورى بنغازي.

وأوضح “سبورة” بأن ميليشيا فرسان جنزور انهارت وعدد أفرادها الآن لا يتجاوز 60 شخصا جلهم شباب صغير في السن، كما أكد أن مصراتة تمنع الأسلحة عنها وصلاح بادي هو من يستلم السلاح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق