أخبار ليبيا

المؤقتة تسير قافلة طبية لدعم بلدية غات

غات-العنوان

سيَرت الحكومة المؤقتة أمس الخميس قافلة طبية لبلدية غات وذلك لتوفير الاحتياجات الطبية والصحية للمستشفيات العامة والقروية.

وأصدر وزير الصحة الدكتور سعد عقوب، تعليماته بتوفير الاحتياجات الطبية ضمن برنامج وزارة الصحة الموسع للقوافل الطبية، وتوصيات مجلس الوزراء بشأن ضمان تقديم الخدمة الصحية، وتوفير الأدوية الأساسية والدعم التقني، وتعزيز ترصُّد الأمراض تحسبًا لأي طارئ.

وقال الوكيل المساعد بديوان وزارة الصحة غيث دربوك إنه تم إرسال قافلة طبية متكاملة، من أجل تقديم الدعم الطبي لبلدية غات، عقب السيول والفياضات التي اجتاحت المدينة.

وأضاف دربوك أن القافلة تحتوي على الاحتياجات الضرورية والخاصة تمثلت في الأدوية والمستلزمات الطبية الخاصة، بمساهمة ودعم عدد من مستشفيات وبلديات الجنوب الليبي، بهدف تفعيل أقسام الإسعاف والطوارئ، وكميات من أدوية الضغط والسكري والنساء والولادة، بهدف تقريب الخدمة ورفع المعاناة عن المرضى والمواطنين وتوطين الخدمة.

وأشار دربوك إلى أن القافلة الطبية المرسلة من وزارة الصحة إلى بلدية غات، تضم نخبة من الأطباء في عدة تخصصات طبية مختلفة، وعدد (6) سيارات إسعاف، لتسهيل سرعة تقديم الخدمات الطبية والعلاجية، والذي سيُساهم أيضاً في تحسين الأوضاع الصحية، وتخفيف العبء على المرضى من مشقة التنقل والسفر للمناطق المجاورة للحصول على خدمات طبية.

وأكد دربوك أن إرسال القافلة الطبية والزيارة الميدانية جاءت بناء على توجيهات وزير الصحة بالمؤقتة، للاطلاع على الأوضاع الصحية، وتقديم الدعم الطبي من الأدوية والمستلزمات الطبية، ومعدات التشغيل بهدف تسريع تقديم الخدمة الطبية والعلاجية، وتكثيف الجهود وتقديم كافة أنواع الدعم والمساندة لبلدية غات، عقب الفيضانات التي اجتاحت وغطت معظم مناطق بلدية غات بجنوب غرب ليبيا.

كما قام الوكيل المساعد بديوان وزارة الصحة بزيارة ميدانية، للاطلاع على سيّر الخدمات الصحية ببلدية غات وما جاورها، للوقوف على احتياجات مستشفى المدينة، والتقي بمدير المستشفى وعدد من مسؤولي الصحة في البلدية، في إطار متابعة القضايا الخدمية على أرض الواقع، وتدارس الحلول التي من شأنها الوصول بمستشفيات العامة والقروية ببلدية غات إلى أفضل الخدمات.

وأشار دربوك إلى جهود كافة الأطقم الطبية العاملة ببلديات الجنوب الليبي، ومساهمتهم الجادة وجهودهم المتواصلة في تقديم يد العون والمساندة لبلدية غات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق