أخبار ليبياالأخبار

بعد انتقاده للحكومتين.. عميد بلدية غات يوجه نداء استغاثة للمنظمات الإنسانية الدولية

غات-العنوان

وجه عميد بلدية غات، قوماني محمد صالح، نداء استغاثة إلى المنظمات الإنسانية والدولية وبعثة الأمم المتحدة للدعم الانساني ومبعوثها في ليبيا من أجل حماية المدنيين في مدينة غات التي تعرضت قبل أيام لسيول مدمرة.

وأفاد، عميد البلدية في تصريح صحفي، اليوم الخميس، أن “حياة أكثر من 30 ألف مواطن في خطر”.

وقال: “نطالبهم من مبادي الإنسانية، بالتحرك العاجل لتقديم يد العون والمساعدات العاجلة”.

وأضاف، “نطالب المنظمات الإنسانية بسرعة التدخل وتقديم يد العون لبلديتنا المنكوبة منعا لتفاقم الكارثة وازدياد عدد الضحايا خصوصا مع حاله عدم استقرار الأحوال الجوية واستمرار تساقط الأمطار وزيادة منسوب المياه”.

وجاء نداء الاستغاثة بعد أن وجهت البلدية العديد من النداءات المتكررة لحكومات البلاد وأجهزتها.

وانتقد عميد البلدية دور حكومتي الوفاق والمؤقتة، إزاء تعرض المدينة للسيول.

وقال: “وبعد أن وجهنا العديد من النداءات المتكررة لحكومات البلاد وأجهزتها والتي للأسف لم تصلنا منها إلا الوعد. وكنا نعتقد أن أربعة أيام كانت كافية لتصلنا النجدة من أجهزتنا وحكوماتنا لكن للأسف، لا حياة لمن تنادي”.

وأضاف، “للأسف لم يكترثوا لحياة أكثر من 27 مفقودا ووفاة آخرين واختلاط آبار المياه مع الصرف الصحي، مما ينذر بكارثة بيئية”.

وتابع يقول: “لم يكترثوا لنزوح أكثر من ألفي فرد وانقطاع السُبل ببعض المناطق ونفاد واتلاف المخزون الغذائي نتيجة المياه، والتي للأسف لم تصلنا منها إلا الوعود”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق