أخبار ليبياالأخبار

السلطات المصرية تباشر التحقيق مع الإرهابي هشام عشماوي

القاهرة-العنوان

باشرت السلطات المصرية في التحقيق مع الإرهابي هشام عشماوي، بعد وصوله مباشرة من ليبيا إلى مصر في ساعة متأخرة من يوم الثلاثاء بعد أن جرى تسليمه من قبل القوات المسلحة.

وكان عشماوي وهو ضابط سابق بالجيش المصري قد اعتقل في درنة نهاية العام الماضي أثناء عملية تحرير المدينة من الجماعات الإرهابية.

وترأس عشماوي أثناء بقائه في درنة أحد التنظيمات الإرهابية ونفّذ عددًا من العمليات الإرهابية الدامية.

وسعت مصر منذ فترة طويلة للقبض عليه بتهم تدبير هجوم دام استهدف قوات الشرطة وهجمات كبيرة أخرى.

وأثناء نقل وصول عشماوي إلى القاهرة شوهد معتقل آخر، أكدت مصادر إنه يدعى صفوت زيدان وهو حارس شخصي لعشماوي.

وجرى تسليم عشماوي في أعقاب زيارة لرئيس المخابرات المصرية، اللواء عباس كامل، إلى مقر القيادة العامة للقوات المسلحة، ولقائه مع القائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر.

وتزعم عشماوي جماعة أنصار الإسلام التي أعلنت مسؤوليتها عن كمين استهدف قوات الشرطة في منطقة صحراوية في أكتوبر عام 2017 مما أسفر عن مقتل 16 من ضباط وجنود الشرطة.

كما تتهم السلطات المصرية جماعة أنصار الإسلام المرتبطة بتنظيم القاعدة بمحاولة اغتيال وزير الداخلية الأسبق محمد إبراهيم عام 2013.

وحكم على عشماوي غيابيا في مصر بالإعدام لإدانته بالتورط في هجمات بينها هجوم في 2014 أسفر عن مقتل 22 من قوات حرس الحدود قرب الحدود مع ليبيا.

وقال مكتب الإعلام بالقيادة العامة للقوات المسلحة، إن تسليم عشماوي جاء في إطار عمليات مكافحة الإرهاب في شمال أفريقيا وضمن التعاون المشترك مع مصر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق