أخبار ليبياالأخبار

القائد العام: الحل السياسي في ليبيا مرهون بالتخلص من المليشيات

بنغازي-العنوان

أكد القائد العام للقوات المسلحة، المشير خليفة حفتر، أن الحل السياسي سيظل الهدف الأساسي في ليبيا، إلا أن ذلك مرهون بالتخلص من الميليشيات.

كما أكد أن الهدف هو إقامة انتخابات نزيهة وشفافة، مشيرًا إلى أنه لا يمكن للعملية الانتخابية أن تسير ولا للشعب الليبي أن يدلي بصوته بحرية قبل ضمان الأمن والاستقرار.

وأفاد القائد العام في مقابلة أجرتها معه صحيفة “لوجورنال دو ديمانش الفرنسية” أن المشكلة في ليبيا مشكلة أمنية، مشددا على أن بوجود الميليشيات والمجموعات الإرهابية لا يمكن الوصول لأي حل سياسي.

وقال القائد العام، “لقد كان علينا استخدام حلول عسكرية لفتح المجال لحل سياسي. هذا لم يكن اختيارنا. الحرب كانت مفروضة علينا من قبل فايز السراج الذي فرض التعبئة العامة (النفير) من أجل مواجهتنا. نحن لم نقم سوى برد فعل”.

واعتبر أن الحل هو أن يعم السلام والأمن في طرابلس، وأن تتخلص العاصمة من عبئ الميليشيات.

وقال: “من يوافق على رفع الراية البيضاء ورد الأسلحة والعودة إلى دياره سيبقى آمنًا سالمًا. هؤلاء لن يكونوا ملاحقين من قبل الجيش وسيتمتعوا بالعفو”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق