أخبار ليبياالأخبار

الأحوال المدنية تطعن في اتهامات الكبير بشأن التزوير بالأرقام الوطنية

بنغازي-العنوان

أعربت مصلحة الأحوال المدنية، اليوم الأحد، عن استغرابها من الاتهام الموجه من قبل محافظ مصرف ليبيا المركزي طرابلس الصديق الكبير، بشأن وجود تزوير في الأرقام الوطنية.

وفي بيان لها، قالت المصلحة، إنها طالبت المصرف المركزي بعقد اجتماعات مشتركة وإبداء أي ملاحظات أو استفسارات، لكن الدعوة قوبلت بالإهمال واستمرار حملة الاتهام والتشكيك في أهم مؤسسة فنية يقوم على عمليها ومصداقيتها تحديد الشخصية الليبية.

ونبّهت المصلحة، المصرف المركزي، على وجوب مراجعة منظومته الخاصة بصرف منحة أرباب الأسر من النقد الأجنبي، وضرورة التحقق من آلية عملها، لما لديها من مؤشرات وأدلة حول الاستعلام على بعض القيود بشكل مريب من خلال هذه المنظومة ويمكن تقديمها للمصرف المركزي والجهات الرقابية للتحقق منها.

وقالت المصلحة، إنها لا تتبرأ من وجود الخطأ البشري والفني، ولأجل ضمان جودة العمل وشفافيته، فإنها تعمل منذ زمن مع، ديوان المحاسبة ووزارة الداخلية وهيأة مكافحة الفساد مدعومة ببيوت خبرة، لمعالجة وتصويب وتطوير منظومة الأحوال المدنية.

وأشارت المصلحة إلى أن الأخطاء لا تصل في مجملها إلى التهويل المذكور من قبل محافظ المركزي.

ودعت المصلحة، مسؤولي المصرف المرزي وديوان المحاسبة إلى عقد اجتماعات عاجلة مشتركة للتسريع بمنح الحقوق المالية من النقد الأجنبي للأسر الليبية ووضع الضوابط وآليات مشتركة لمعالجة وتجنب أي خطأ

وحثّت المصلحة، كل من لديه دليل أو قرينة تتهم فرعا من فروع مصلحتها أو موظفا من موظفيها بالتزوير أو التعطيل، بسرعة التوجه بها إلى إدارة المصلحة وإلى مكتب النائب العام لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق