أخبار ليبيا

رئيس هيأة الرقابة طرابلس: الملايين تصرف سنويا على القمامة دون جدوى

طرابلس-العنوان

كشف رئيس هيأة الرقابة الإدارية في طرابلس، نصر علي حسن، اليوم الأحد، وجود تقصير واضح من لإيجاد الحلول الجذرية لأزمة القمامة المتفشية في طرابلس وغيرها من المدن الليبية رغم صرف ميزانيات سنوية تقدّر بـ 400 مليون دينار لهذا الغرض.

وعقد رئيس الهيأة اجتماعا موسعا، اليوم الأحد، مع وزير الحكم المحلي المفوض بحكومة الوفاق ورئيس جهاز تنمية وتطوير المراكز الإدارية ورئيس شركة الخدمات العامة وعدد من المسؤولين لمناقشة ملفي مشاريع البنية التحتية وظاهرة تكدس القمامة داخل طرابلس.

وشدد رئيس الهيأة، نصر علي حسن، على ضرورة إيجاد حلول جذرية لمعالجة ظاهرة القمامة على وجه السرعة، محذّرا من أن الهيأة لن تتهاون في اتخاذ الإجراءات الحازمة ضد من يعمل على عرقلة عمل شركات الخدمات العامة.

من جانبه قال مدير عام شركة الخدمات العامة إن الشركة تعاني من عدة مشاكل ومعوقات، والتي من بينها عزوف العمالة الوافدة وإشكالية توفر السيولة والميزانية المخصصة التي لا تلبي متطلبات العمل اليومي بمختلف المدن الليبية.

إلى هذا تطرق الاجتماع مع رئيس مجلس إدارة شركة المياه والصرف الصحي إلى انهيار البنية التحتية للعاصمة طرابلس ومسألة ركود مياه الأمطار في الطرقات العامة والشوارع، مما تشكل مختنقات مرورية تعرقل مقتضيات الحياة المعيشية لدى المواطنين.

وبحث الاجتماع، وضع آلية لصرف التجمعات المائية ومناقشة تطوير الطرق الحالية التي تعتمدها الشركة في الصرف الصحي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق