أخبار ليبيا

الأوقاف تدعو لمساندة القوات المسلحة وتستنكر الهجوم الإرهابي على وزارة الخارجية بطرابلس

بنغازي-العنوان

دعت الهيأة العامة للأوقاف بالحكومة المؤقتة الليبيين إلى أن يكونوا سندا وعونا للقوات المسلحة العربية الليبية في حربها على الإرهاب، مستنكرة الهجوم الانتحاري الذي تبنت داعش مسؤوليته على مقر وزارة الخارجية بطرابلس.

كما دعتهم الهيأة بأن لا ينجروا خلف الشائعات المغرضة التي يحاول مروجوها تشويه الجيش الليبي وقياداته التي تسعى جاهدة لاستعادة ما ضاع وما انتُهك من السيادة الليبية.

وقالت الهيأة إنها تابعت ما حصل من هجوم إرهابي غادر على مقر وزارة الخارجية بطرابلس،والذي قامت به عناصر إرهابية إجرامية،مرقت من الدين بانتهاجها نهج التكفير والتفجير،واستحلال دماء المسلمين،واستغلّت انحرافها مخابرات أجنبية،غربية وعربية فجنّدتها ودعمتها لتحقيق مصالحها الخاصة لضرب أمن البلاد واستقرارها،وإطالة عمر الأزمة الليبية.

وأعربت الهيأة عن استنكارها لهذا الفعل الإرهابي،موصية الشعب الليبي -حكاما ومحكومين- بأن يعتصموا بحبل الله جميعا،وأن يتمسكوا بكتاب الله وسنّة رسوله صلى الله عليه وسلم، وتحكيمهما في جميع شؤنهم وأن يكونوا يدا واحدة في مواجهة هذه الجماعات الإرهابية المتطرفة والأفكار المنحرفة، التي طالما حذّرت منها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق