أخبار ليبيا

بو فايد: “فيلتمان” يُعدُّ الرجل الثاني في الأمم المتحدة

وكالات -العنوان

أكد عضو مجلس الدولة إدريس بو فايد أن زيارة مساعد الأمين العام للشؤون السياسية “جيفري فيلتمان” إلى ليبيا أتت في وقتها وهي مرحب بها لأن “فيلتمان” يُعدُّ الرجل الثاني في الأمم المتحدة بغض النظر عن جنسيته ومواقعه السابقة بالخارجية الأميركية.

موضحا في تصريحات صحافية بأن إرسال أمين عام الأمم المتحدة لمساعده إلى ليبيا يُمثل رسالة قوية تبين وضعه للملف الليبي على سُلَّم أولوياته وبأنه داعم وبقوة لخارطة الطريق التي حددها مبعوثه غسان سلامة.

وقال بو فايد: إن زيارة “فيلتمان” قد تكون لدعم الاتفاق السياسي والضغط على الطرف المُعرقل بكل السبل الممكنة،وإن لم تجد الضغوطات فسيتم اللجوء إلى المؤتمر لإنتاج ما يشبه العقد الاجتماعي الذي قد يكون على شكل إصدار اضطراري لإعلان دستوري مكمل أو بديل.

وأَضاف بأن رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح واقع تحت تأثير كتلة السيادة الوطنية التي وصفها بالمتشددة والمتعنتة وذات الشروط القاسية” في مقترحات القوانين التي لن يقبل بها مجلس الدولة لأنها تصدر بانفراد ولن يعتد بها دوليا.

مبينا أن عمل مجلس النواب في عالم آخر وافتراضي،ولا رغبة له في الانخراط في الاتفاق السياسي،في وقت يحاول فيه المبعوث الأممي غسان سلامة تمرير مقترحه المتعلق بالسلطة التنفيذية من خلال أسلوب المناورة مؤكدا بأن هنالك ضغوطات لا يُفترَض أن تُعلن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق